قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فينيكس:خضعت النائبة الاميركية غابرييل غيفوردز في نهاية الاسبوع الماضي لعملية جراحية ناجحة في عينها بعدما اصيبت برأسها في حادث اطلاق النار في 8 كانون الثاني/يناير في توسون (اريزونا، غرب الولايات المتحدة)، كما افاد اطباؤها الاثنين.
وقال اطباء المستشفى الجامعي في توسن خلال مؤتمر صحافي ان غيفوردز التي ارتقت حالتها الصحية في نهاية الاسبوع الماضي من quot;حرجةquot; الى quot;خطرةquot; بعدما سجلت تحسنا متواصلا، باتت تبتسم لزوجها.

وقال جراح الجهاز العصبي مايكل لومول quot;هذا يعني انها تتعرف اليه وتتفاعل معه بشكل اكثر حميميةquot;.
واضاف ان النائبة الديموقراطية خضعت السبت لعملية ناجحة في محجر العين لاستئصال شظايا عظام.

واصيبت غيفوردز برصاصة اخترقت دماغها خلال اطلاق النار الذي اوقع ستة قتلى و14 جريحا.
وتابع الطبيب انه بعد ساعات من العملية quot;استيقظت (النائبة) واستعادة الحالة الصحية التي كانت عليها قبل العملية مباشرةquot;.

وقال لومول quot;نأمل من الان فصاعدا في مواصلة تسوية التفاصيل الاخيرة لاعدادها للمرحلة الثالثة من تعافيها وهي اعادة التأهيلquot;.
وقال زوجها رائد الفضاء مارك كيلي من جهته ان الطريق ما زال طويلا قبل شفاء زوجته بشكل تام.

وقال quot;نعرف ان الشفاء بعد اصابات من هذا النوع لا يمكن قياسه بالايام او الاسابيع بل بالاشهر. الطريق امامها سيكون طويلا وصعبا، لكن كما تعلمون انها امرأة قوية جداquot;.
وقتل ستة اشخاص في اطلاق النار بينهم القاضي الفدرالي جون رول (63 عاما) والفتاة في التاسعة من العمر كريستينا تايلور غرين. كما جرح 14 شخصا خلال هذه العملية التي اثارت صدمة في البلاد.
ودين مطلق النار الموضوع حاليا قيد الاعتقال وهو جاريد لافنر (22 عاما) بتهمة القتل ومحاولة القتل.