قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


انقرة:
انتشلت فرق الانقاذ في تركيا جثتي اثنين من عمال المناجم بعد مضي ثمانية اشهر على حادث انهيار منجم بشمالي غربي تركيا ادى الى مصرع 28 من العاملين فيه.

وقالت شبكة سي.ان.ان.ترك الاخبارية ان الجثتين كانتا مدفونتين تحت سطح الارض على عمق 735 مترا بعد عمليات حفر مضنية جرت على امد الاشهر الثمانية التي اعقبت حادث انهيار منجم اقليم زونغولداك في ايار- مايو الماضي.

واضافت ان فرق البحث التركية استعانت في كانون الاول- ديسمبر الماضي بطاقم صيني متخصص في حوادث المناجم بعدما استحال انتشال جثتي المفقودين من خلال الجهود الذاتية موضحة ان البطء في انتشال هاتين الجثتين كان بسبب المياه التي غمرت المنجم المنكوب وانسداد مداخله.

وكان المنجم قد تعرض لحادث انهيار بسبب انفجار ناجم عن تسرب غازي ما ادى الى انحصار 30 من العاملين وتلاشت الامال بامكانية انتشال هؤلاء المحصورين تحت الانقاض بعد مضي ثلاثة ايام.

وانتشلت فرق الانقاذ جثث 28 من هؤلاء المفقودين ولم تتمكن من انتشال اثنين منهم بسبب صعوبة الوصول اليهم حينها.

يذكر ان العام الماضي شهد حوادث انهيارات في المناجم بلغ عدد ضحاياها 105 اشخصا واصابة عشرات اخرين.

وبحسب الارقام الرسمية فان الحوادث في قطاع المناجم والتعدين خلفت منذ 55 عاما الى مصرع اكثر من 2900 شخص واصابة حوالي 326 الف اخرين بجروح.