قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شارك نحو 500 شخص في تظاهرة في مدينة طرابلس شمال لبنان تأييدا لرئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري.


طرابلس: تجمع حوالى 500 شخص في مدينة طرابلس في شمال لبنان بعد ظهر الاثنين تأييدا لرئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري، منددين بترشح النائب نجيب ميقاتي المرجح تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة وبالامين العام لحزب الله حسن نصرالله.

وحصل التجمع في ساحة النور عند المدخل الجنوبي للمدينة ذات الغالبية السنية بناء على دعوة من النائب خالد الضاهر العضو في اللقاء الاسلامي المستقل والمنتمي الى quot;تكتل لبنان اولاquot; بزعامة سعد الحريري.

واطلق المتظاهرون هتافات منددة بحزب الله، وبميقاتي المتحدر من طرابلس وبينها quot;يا نجيب طلع براquot;، وquot;حزب الله، حزب الشيطانquot;. كما وجهوا شتائم الى نصر الله. وانتشر عناصر من الجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي في المكان خلال التجمع.

وفي الوقت الذي اقيم فيه التجمع، سمع اطلاق نار في منطقة القبة في طرابلس، تبين في ما بعد، بحسب مصدر امني، بانه نتج عن اشكال لدى محاولة مجهولين انزال صور لميقاتي مرفوعة في المكان.

وتمت خلال التجمع دعوة وجهها المتظاهرون الى اقفال عام غدا الثلاثاء في طرابلس والشمال، والى اعتصام مفتوح في ساحة النور quot;من اجل اعادة لاحق لاصحابهquot;، على حد ما ذكر عضو اللقاء الاسلامي المستقل الشيخ ارسلان ملص.

وبرز رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي خلال الساعات الاخيرة كالمرشح الاوفر حظا الى رئاسة الحكومة في ظل دعم حزب الله وحلفائه له، في مواجهة رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري الذي يعتبر الشخصية السنية الاكثر شعبية في لبنان.