قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: دعت الولايات المتحدة الثلاثاء القادة السياسيين في جمهورية الكونغو الديموقراطية الى ضبط النفس في وقت يخيم فيه جو من التوتر على كينشاسا قبل 48 ساعة من الاعلان عن النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية هو مارك تونر ان quot;العنف ليس له مكان في العملية الديموقراطيةquot;.

واضاف ان quot;الولايات المتحدة تدعو جميع القادة السياسيين الكونغوليين ومؤيديهم الى التحلي بالمسؤولية والتخلي عن العنف وتذكر حكومة جمهورية الكونغو الديموقراطية بانها المسؤولة عن امن شعبهاquot;.

وطالب تونر الاعلان بشكل محدد عن فرز الاصوات خلال المهل المحددة.

وكانت اللجنة الانتخابية اعلنت عن تأجيل الاعلان لمدة 48 ساعة عن النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية التي جرت في 28 تشرين الثاني/نوفمبر في جمهورية الكونغو الديموقراطية والذي كان من المقرر ان يتم الثلاثاء.

واشار التلفزيون الكونغولي في شريط اخباري الى ان quot;اللجنة الانتخابية لا تستطيع نشر النتائج النهائية اليوم (امس الثلاثاء) وقد تأجل الاعلان عن هذه النتائج 48 ساعةquot; كحد اقصى.

وقال مقرر اللجنة الانتخابية ماتيو مبيتا مساء الثلاثاء وبعد نشر نتائج جزئية جديدة، لوكالة فرانس برس quot;لا يمكننا ان نكون فكرةquot; عن اسم الرئيس المقبل موضحا ان quot;ما بين 80 و85%quot; من النتائج قد تصدر مساء الثلاثاء.

وبعد فرز حوالى ثلثي البطاقات الانتخابية، حقق الرئيس المنتهية ولايته جوزف كابيلا تقدما بفارق 1,3 مليون صوت على منافسه الرئيسي اتيان تشيسكيدي مرشح المعارضة.