قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لاغوس: أعلنت حركة تحرير دلتا النيجر، أبرز حركة تمرد في نيجيريا، انها quot;الغتquot; مشاريعها المتعلقة بشن هجمات بالقنابل واعتداءات ضد منشآت نفطية، للسماح باجراء الانتخابات التشريعية بسلام.

وقالت الحركة في بيان quot;بعد دراسة جدية وتشاور واسع، قررت حركة تحرير دلتا النيجر الغاء مشاريع تنفيذ اعتداءات بالقنبلة وهجمات ضد منشآت نفطية موقتا بهدف السماح باجراء انتخابات عامة آمنةquot;.

والانتخابات التشريعية المتوقعة السبت والتي كانت ستسمح بتعيين اعضاء مجلسي النواب والشيوخ، أرجئت الى الاثنين بسبب صعوبات تنظيمية.

وكانت حركة تحرير دلتا النيجر هددت الشهر الماضي بشن هجمات متزامنة ضد منشآت نفطية واماكن استراتيجية اخرى في ابوجا ولاغوس العاصمتين السياسية والاقتصادية، قبل الانتخابات.

واوضحت الحركة في بيانها انها quot;تلغيquot; هجماتها المخططة على امل ان تدرس الحكومة الجديدة quot;حوارا حقيقيا قائما على رغبة واقعية في منح شعب الدلتا العدالة وتقديم سلام حقيقي لنيجيرياquot;.

واعلنت حركة تحرير دلتا النيجر، التي تؤكد انها تقاتل من اجل توزيع افضل للموارد النفطية في نيجيريا، مسؤوليتها عن اعمال عنف عدة بينها الاعتداء المزدوج بالسيارة المفخخة الذي اودى بحياة 12 شخصا على الاقل في الاول من تشرين الاول/اكتوبر في ابوجا.