قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: أعربت الجزائر عن قلقها من تعزز وجود تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي وانتشار السلاح في ليبيا، حسب ما اعلن الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والافريقية عبد القادر مساهل.

وفي بيان يعبر عن موقف بلاده حيال الوضع الحالي في ليبيا، قال مساهل في بيان ان تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي quot;قد يستولي على اسلحة ثقيلة ومتطورة من شأنها ان تؤثر على الامن في هذه المنطقة وغيرهاquot;.

وتطرق الوزير الجزائري خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الوزير البريطاني المكلف شؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا الستير بيرت، الى الوضع في ليبيا وquot;نتائجه على الامن والاستقرار في الدول المجاورة وكذلك عن تزايد القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي من خلال توزيع المزيد من السلاحquot;.

وأشار بيرت الى وجود quot;علاقات وثيقة بين البلدين في مجال محاربة الارهابquot;.

وكرر مساهل الموقف الجزائري في سبع نقاط حول ليبيا. وتتضمن وقفا فوريا لاطلاق النار ومحادثات بين الليبيين للتوصل الى حل ليبي مع خارطة طريق للاتحاد الافريقي. كما شدد أيضا على quot;وضع الية للمراقبة والتحقق من وقف اطلاق النار الذي لم يشر اليه قرار مجلس الامن الدولي 1973.

وأعرب بورت عن أسف بريطانيا لغياب الجزائر والاتحاد الافريقي عن مؤتمر لندن نهاية اذار/مارس حول ليبيا، موضحا أن محادثاته مع مساهل تناولت الوضع الداخلي في الجزائر quot;البلد المستقر في منطقة صعبة جداquot;.