قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام آباد: دانت باكستان اليوم بشدة مقتل رجل الدين البارز مولوي شوكت شاه رئيس جمعية أهل الحديث الكشميرية في انفجار قنبلة أمام مسجد في مدينة سرينغر عاصمة القطاع الخاضع للسيطرة الهندية من إقليم كشمير.

وأوضح بيان صادر عن الخارجية الباكستانية اليوم أن باكستان حكومة وشعباً تدين التفجير الذي استهدف مسجداً في سيرنغر أثناء أداء صلاة الجمعة أسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأشخاص بينهم مولوي شوكت شاه، معربا عن تعاطف باكستان وشعبها مع أعضاء أسر الضحايا الكشميرية.
وأضاف البيان أنه لا يوجد أي مبرر لممارسة العنف ضد المدنيين الأبرياء والمساجد والمصلين.