قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: ألمحت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم، إلى قبولها استئناف المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي استنادًا لما جاء في بيان الدول الأوروبية، فرنسا وبريطانيا وألمانيا، في الشهر الماضي.

ودعت اللجنة التنفيذية اللجنة الرباعية الى تبني ما حمله بيان الدول الثلاث والقيام quot;بواجبها ومسؤولياتها تجاه عملية السلام وعدم تأخير هذا الدور، من اجل ارساء اسس واضحة لهذه العملية، وخصوصا باعتبار الاستيطان غير شرعي، واعتماد خطوط عام 1967 كأساس لرسم حدود دولة فلسطين بما فيها القدسquot;.

واضافت اللجنة في البيان الذي تلاه امين سرها ياسر عبد ربه quot;ان اعتماد هذه الأسس سوف يفتح الطريق أمام انطلاقة جديدة وموثوقة لعملية السلام ولإخراجها من الجمود والدوامة التي أدخلتها إسرائيل فيهاquot;.

والغي اجتماع اللجنة الرباعية كان مقررا الجمعة في برلين لبحث افكار قدمتها الدول الثلاث كإطار لاحياء المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية.

وقال دبلوماسيون في الامم المتحدة الثلاثاء ان واشنطن غير موافقة على ان تجتمع الرباعية (الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا والامم المتحدة) الجمعة في برلين. وكان اجتماع للرباعية في اذار/مارس ارجىء بطلب من واشنطن.

واكدت اللجنة التنفيذية على أن استمرار العملية السياسية بجدية وبمصداقية كافية، يتطلب quot;أولاً وقف الاستيطان وكل الانتهاكات والعقوبات التي يفرضها الاحتلال على شعبنا، وكذلك اعتماد مرجعية واضحة تستند إلى الشرعية الدوليةquot;.