قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: قالت وزيرة التربية الالمانية انيت شافان في حديث لمجلة quot;دي زايتquot; انها ترغب في ان يعطي ائمة دروسا في الدين الاسلامي في المدارس.

وفي المانيا حيث لا يتم فصل الدين عن الدولة، تعطى في المدارس دروس في الديانة الكاثوليكية او البروتستانتية.

واضافت الوزيرة انه quot;يمكن توظيف الائمة في المدارسquot; بدوام جزئي مثل quot;الكهنةquot; لكنها اشترطت ان يتخرجوا من جامعات في المانيا.

ويتم تأسيس اربعة معاهد لتعليم الشريعة في جامعات توبينغ (جنوب غرب) وارلنغن (جنوب) ومونستر (غرب) وفرانكفورت (وسط) بدعم من وزارة الابحاث.

وحاليا يعيش ما بين 3,8 و4,3 ملايين مسلم (يحمل 45% الجنسية الالمانية) في المانيا من اصل 82 مليونا.

ويشكل الاتراك العدد الاكبر من المسلمين مع 2,5 مليون شخص.

وكمعظم الدول الاوروبية، تواجه المانيا مشكلة استيعاب المسلمين الشائكة في مجتمعاتها.

وبحسب دراسة نشرتها المجلة في كانون الاول/ديسمبر، يعتبر 20% من الالمان ان الاسلام يطرح تهديدا. وهذه النسبة اعلى منها في فرنسا وهولندا والدنمارك والبرتغال.