قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام اباد: أفادت الشرطة الباكستانية أن خمسة أشخاص على الأقل قتلوا اليوم وأصيب أكثر من عشرة آخرين إضافة إلى إحراق 27 حافلة وسيارة جراء أعمال العنف والاغتيال المستهدف التي تعصف بأمن مدينة كراتشي عاصمة إقليم السند الجنوبي. وأضافت أن من بين القتلى قيادي في حزب الحركة القومية المتحدة المهيمن في كراتشي وأن أعمال العنف وإحراق السيارات وقعت في أنحاء مختلفة من المدينة.

وقال سكان محليون إن أعمال العنف التي شهدتها كراتشي اليوم كانت الأعنف من نوعها منذ أشهر وأنها خيمت أجواء الرعب في المدينة التي تعد عصب اقتصاد البلاد.

من جانبها، أوضحت السلطات الحكومية أنه تم استدعاء وحدات إضافية من قوات الأمن الخاص الشبه العسكرية لمساعدة الشرطة في السيطرة على أعمال العنف الناجمة عن الصدامات بين الأحزاب المحلية المتناحرة على أساس عرقي.