قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: اعتبرت وزارة الخارجية الروسية الجمعة ان لا دليل يجزم ما اذا حصل تبادل لتكنولوجيا الصواريخ بين كوريا الشمالية وايران، وذلك بعد نشر معلومات بهذا الصدد في تقرير للامم المتحدة مؤخرا.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية الكسندر لوكاتشيفتش quot;على حد علمنا ليس هناك معلومات موثوقة تسمج بالقول ان ايران وكوريا الشمالية تتعاونان وتتبادلان تكنولوجيات الصواريخquot;.

كما اعتبر انه quot;من غير المقبولquot; ان تحصل وسائل الاعلام على نسخة من التقرير الذي اعده خبراء تابعون للامم المتحدة ولم يصدر ترخيص بنشره.

كما تساءل حول مدى كفاءة معدي التقرير.

وقال لوكاتشيفتش quot;في الفترة الاخرى، قام خبراء من الامم المتحدة مرات عدة بنشر معلومات خاطئة، واحيانا كاذبة حول انتهاكات للعقوباتquot;.

وقال معدو تقرير للامم المتحدة حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه، انهم يشتبهون في ان quot;قطعا محظورة تدخل في صناعة الصواريخ البالستية نقلت بين الجمهورية الكورية الشعبية وجمهورية ايران الاسلامية على رحلات تجارية تابعة لشركتي الطيران الكورية الشمالية والايرانيةquot;.

والمح دبلوماسيون الى ان الصين كانت تحاول منع نشر التقرير.

وتفرض على ايران وكوريا الشمالية عقوبات دولية بسبب برنامجيهما النووين.