قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول:اعتبر وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس السبت في كابول ان تغيير الاستراتيجية الحربية في افغانستان امر quot;سابق لاوانهquot;، مؤكدا ان بدء العملية quot;الانتقاليةquot; لن يؤدي الى quot;انسحاب متسرعquot; لقوات التحالف من هذا البلد.
ودعا غيتس الذي بدأ السبت اخر زيارة يقوم بها لافغانستان قبل ان يغادر منصبه قريبا، الى الحفاظ على الاستراتيجية الحالية وتقييم التقدم في نهاية العام 2011.

وقال quot;كل تغيير قبل هذا الموعد سيكون سابقا لاوانهquot;.
واكد ايضا ان بدء العملية quot;الانتقاليةquot; المقررة في تموز/يوليو عبر تسلم القوات الافغانية المسؤوليات الامنية في شكل تدريجي، لن يؤدي الى انسحاب متسرع لقوات التحالف من افغانستان.

وقال في هذا السياق quot;اذا كانت الولايات المتحدة وشركاؤنا في التحالف سيسحبون قوات مع مرور الوقت، فاننا ملتزمون شراكة طويلة الاجل مع افغانستانquot;.
واضاف quot;لن يكون هناك انسحاب متسرعquot;.

كذلك، اعتبر غيتس انه لنجاح هذه العملية الانتقالية، quot;على الحكومة الافغانية والقوات الامنية ان تتخذ المبادرة وتتحمل مزيدا من المسؤوليات للدفاع عن اراضيهاquot;.
وتابع وزير الدفاع الاميركي ان quot;التزامنا قوي ودائم، لكن التزامنا ليس الى ما لا نهاية، سواء على صعيد الوقت او الامكاناتquot;.