قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اكد وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس الخميس ان الولايات المتحدة لا تسعى الى quot;عرقلةquot; نمو الصين بل تريد حوارا اقوى مع بكين حول ارتفاع الانفاق العسكري الصيني.

وقال غيتس من على متن طائرة عسكرية اميركية لصحافيين يرافقونه الى سنغافورة quot;نحن لا نحاول عرقلة الصين، الصين كانت قوة عظمى منذ الالاف السنين. انها قوة عالمية وستظل قوة عالميةquot;.

واضاف ان واشنطن تريد ان quot;تظل لديها علاقات ايجابيةquot; مع الصين في ميادين عدة مثل quot;الاقتصاد وقطاعات اخرى مهمةquot; للبلدين، كائنا ما كانت quot;الخلافات في وجهات النظر بينهما في مجالات اخرىquot;.

وتابع الوزير الاميركي quot;اعتقد ان الصينيين تعلموا الكثير من التجربة السوفياتية وانهم لا يعتزمون الدخول في منافسة معنا في كل انواع الاسلحة (...) ولكني اعتقد انهم يعتزمونquot; بناء قوة عسكرية quot;تمنحهم حرية كبرى في التحرك في آسيا وفرصة لتوسيع نفوذهمquot;.

ويزور غيتس سنغافورة للمشاركة في قمة دفاعية يلتقي على هامشها نظراءه في المنطقة ولا سيما الصيني والياباني، قبل ان يلقي خطابا السبت.

وتواجه الولايات المتحدة ازمة مالية كبرى تضطرها الى التقشف في جميع القطاعات وصولا الى برامج التغطية الصحية والانفاق العسكري، الامر الذي يثير قلق حلفائها الاسيويين المتخوفين من ان يؤدي هذا الامر الى تخليها عنهم في الوقت الذي تثير القوة العسكرية الصينية المتعاظمة مخاوفهم.