قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: قال ليون بانيتا المرشح لمنصب وزير الدفاع الاميركي، الخميس انه يؤيد دعوة الرئيس باراك اوباما البدء في سحب عدد كبير من القوات الاميركية من افغانستان في تموز/يوليو.

وسال كارل ليفين رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ بانيتا الذي عمل مديرا لوكالة الاستخبارات الاميركية (سي اي ايه) في ادارة اوباما، عن ما اذا كان يتفق مع الرئيس حول ما اذا كان يجب ان يكون الانسحاب quot;كبيراquot;.

ورد بانيتا quot;اتفق مع ما صرح به الرئيسquot;.

ويختلف موقف بانيتا عن موقف وزير الدفاع المنتهية ولايته روبرت غيتس الذي يدعو الى انسحاب محدود.

وفي رد على سؤال من السناتور جون ماكين حول نفس الموضوع في وقت لاحق، رفض بانيتا الافصاح عن quot;الاعداد المحددةquot; للقوات المقرر سحبها، ولكنه قال ان الظروف الميدانية هي التي ستحدد القرار.

وقال بانيتا الذي من شبه المؤكد ان يثبته مجلس الشيوخ في منصب وزير الدفاع quot;لقد احرزنا تقدما فيما يتعلق بالامن في ذلك البلد، رغم انه هش ويمكن ان يعود الوضع الى سابق عهدهquot;.