قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو:يتنبأ أركادي دفوركوفيتش، مساعد الرئيس الروسي، بأن الرئيس دميتري ميدفيديف لن يعلن عن خطط مشاركته المحتملة في انتخابات رئيس الدولة قبل خريف العام الجاري. وستجري الانتخابات الرئاسية الروسية في آذار/مارس 2012.

وأعلن دفوركوفيتش، الذي يشرف على المسائل الاقتصادية في الكرملين، في لقاء صحفي مع قناة quot;روسيا اليومquot; التلفزيونية أنه quot;إذا لم يحصل أي شيء ما فوق العادة، فلا يرتجى انتظار ذلك قبل الخريف القادمquot;.

وأضاف مساعد الرئيس: quot;لقد صرح الرئيس دميتري ميدفيديف عن ذلك بوضوح، حين قال إنه من الضروري الحفاظ على الاستقرار والعمل بما يتفق والقواعد. وهذه القواعد هي أن مثل هذا الإعلان يمكن أن يصدر في الخريف، وليس في الصيف من العام الجاريquot;.

هذا ويجبر اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية المحللين السياسيين والخبراء، على البحث بنشاط أكثر فأكثر عن الجواب على سؤال، من سيكون مرشح quot;حزب السلطةquot; في هذه الانتخابات: الرئيس الحالي دميتري ميدفيديف، أم الرئيس السابق رئيس الحكومة الحالي فلاديمير بوتين، الذي سيعود له في العام 2012 من جديد حق الترشح لمنصب رئيس الدولة. لقد ُطرح عليهما السؤال المتعلق بالمشاركة في الانتخابات القادمة مراراً. ويأتي جواب كلا السياسيين في صيغة واحدة: إنه الموضوع، الذي سيبحثانه باقتراب العام 2012.