قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: اعلن وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه الخميس انه سيمثل فرنسا السبت في الاحتفالات بمناسبة استقلال جنوب السودان التي سيحاول خلالها تجنب الرئيس السوداني عمر البشير الملاحق من قبل المحكمة الجنائية الدولية بتهمة الابادة.
وقال خلال مؤتمر صحافي quot;السؤال كان واضحا جدا: هل يجب الذهاب ام لا؟ يجب الا نتخلف عن اظهار دعمنا لقيام دولة جديدة لان البشير سيكون موجوداquot;.

واضاف جوبيه quot;سيحضر ايضا بان كي مون (الامين العام للامم المتحدة) ووليام هيغ (وزير الخارجية البريطاني) وكاثي اشتون (وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي) وعدة رؤساء دول وحكوماتquot;. واوضح quot;ساحاول ان ابقى مع هؤلاء الاشخاص خلال الاحتفالاتquot;.
وقال quot;انها طريقة للتأكيد على ان الديموقراطية في افريقيا كما في الشرق الاوسط هي نهج السياسة الخارجية لفرنساquot;.

واصدرت المحكمة الجنائية الدولية بحق البشير مذكرة توقيف بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية وجرائم حرب في دارفور. وتوقيف الرئيس السوداني رهن بتعاون الدول.
وستمثل السفيرة الاميركية في الامم المتحدة سوزان رايس الولايات المتحدة في جوبا.

وقال جوبيه quot;ساتوجه بعد ذلك الى اديس ابابا للقاء مسؤولي الاتحاد الافريقي لاننا نعتقد ان للاتحاد الافريقي دورا محوريا في البحث عن حل سياسي للازمة في ليبياquot;.
ويختتم جوبيه جولته بزيارة لنواكشوط. وقال quot;اننا نعير اهتماما كبيرا للعمل الاقليميquot; في تنسيق مكافحة الارهاب. وخلص الى القول quot;احرز تقدم (...) جمعت الجزائر مؤخرا الاطراف المعنيين، موريتانيا والنيجر ومالي لتنسيق هذا التحرك لمواجهة تصاعد الارهابquot;.