قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: جددت روسيا الاربعاء رفضها لاي تدخل دولي في الوضع في سوريا مؤكدة انها ترى بوادر حل في لقاء التشاور حول الحوار الوطني الذي عقد مطلع الاسبوع في دمشق وقاطعته المعارضة.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان quot;نرحب في موسكو ببداية حوار وطني فعلا في سورياquot;.

واضافت الوزارة quot;نعتبر ان هذا الحوار الذي يجب ان يكون موسعا الى اقصى حد، يشكل خطوة مهمة في اطار تنفيذ الاصلاحات الديموقراطية التي اعلنتها قيادة البلادquot;.

وتؤكد موسكو ان ذلك الاجتماع ضم ممثلين عن المجتمع السوري quot;بما في ذلك ممثلين عن المعارضةquot;.

واجتماع الحوار الوطني عقد في حضور حوالي مئتي شخص من اعضاء حزب البعث الحاكم منذ 1963 ومستقلين وممثلين عن المجتمع المدني.

والهدف من هذا الحوار الاعداد لمؤتمر وطني شامل quot;يمكن منه الانتقال بسوريا الى دولة تعددية ديمقراطيةquot;، بحسب نائب الرئيس السوري فاروق الشرع.

واعلنت المعارضة مقاطعة الاجتماع مطالبة قبل اي حوار بوقف قمع الحركة الاحتجاجية والافراج عن المعتقلين.