قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سراييفو: جددت رئيسة وفد كوسوفو للتفاوض مع صربيا ايديتا طهيري رفض بلادها التفاوض مع صربيا حول الاوضاع الامنية في شمال كوسوفو مؤكدة ان التوتر الاخير في الشمال شأن داخلي.

واوضحت طهيري في تصريح لراديو بريشتينا اليوم ان جمهورية كوسوفو ترفض ادراج الاوضاع في شمال كوسوفو على طاولة المفاوضات داعية صربيا الى احترام سيادة بلادها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

واشارت طهيري الى ان حكومة كوسوفو لن تتراجع عن قرارتها فرض سلطة القانون في المناطق التي تحول صربيا اثارة القلاقل فيها من خلال الاقلية الصربية هناك مشددة على ان الايام القليلة المقبلة ستثبت جدية الحكومة في تنفيذ قرارتها المتعلقة بفرض سيادة القانون.

كما طالبت طهيري صربيا بوقف سياستها الرامية الى اثارة التوتر والعنف في القرى التي تنتشر فيها الاقلية الصربية شمال كوسوفو مشيرة الى ان الصرب هم اكثر من يتضرر من تلك السياسة.