قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: التقى وزيرا الخارجية الايراني والبحريني مساء الاثنين في نيويورك للمرة الاولى منذ بدء الازمة بين البلدين في الربيع، كما افاد الثلاثاء بيان لوزارة الخارجية الايرانية.

واضافت الوزارة ان وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي، وجه خلال هذا اللقاء دعوة جديدة لتسوية الازمة في البحرين quot;بالتسامح والحوار بين المسؤولين البحرينين والشعبquot;.

واكد البيان الرسمي الايراني ان نظيره البحريني الشيخ خالد بن احمد آل خليفة اعرب من جهته عن quot;الاسفquot; لعدم وجود سفراء بين البلدين، وعن quot;املهquot; في عودتهما quot;لاجراء اتصالات مباشرة وتبادل لوجهات النظرquot; بين البلدين.

وكانت طهران استدعت سفيرها في المنامة في 16 اذار/مارس، ردا على قرار مماثل اتخذته السلطات البحرينية على اثر الانتقادات الايرانية للقمع الذي مارسته البحرين ضد التظاهرات. ويشكل الشيعة في البحرين الاكثرية كما هم في ايران.

وقد تدهورت علاقات ايران مع البحرين وبلدان الخليج الاخرى منذ بدء تلك التظاهرات. ومنذ ذلك الحين، تتعرض السلطات البحرينية لانتقادات حادة من النظام الايراني، فيما يتهم مجلس التعاون الخليجي ايران بالتدخل في شؤون المملكة الصغيرة.