قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعربت الولايات المتحدة عن quot;قلقها الشديدquot; الثلاثاء بعد مواجهات جديدة وقعت بين قبائل متخاصمة في جنوب السودان واوقعت ما لا يقل عن 51 قتيلا في ولاية جونقلي ودعت الاطراف الى ضبط النفس.

وكتب المتحدث باسم مجلس الامن القومي الاميركي تومي فيتور في بيان ان quot;الولايات المتحدة ما زالت قلقة جدا حيال الموجهات الاتنية التي وقعت مؤخرا في ولاية جونقليquot;.

واضاف ان quot;حلقة العنف التي اندلعت منذ وقت طويل بين بعض القبائل خصوصا بين قبيلتي مورلي والنوير تحولت بشكل مقلق الى سلسلة اعمال ثأرية خلال الاسابيع الماضية ونحن ندعو جميع الاطراف الى تحاشي التحريض واعمال الثأرquot;.

وبعد ان اشاد بالمبادرة التي اطلقتها حكومة جنوب السودان التي فتحت تقحيقا حول هذه المصادمات، حثها ايضا على quot;الرد ليس فقط باجراءات فورية لوقف هذا التصعيد بين هذه القبائل ولكن ايضا بالتصدي لجذور العنف بين القبائلquot;.

واوضح quot;ندعو حكومة جنوب السودان الى التصدي لمشاكل الفوضى الامنية كما ندعو قادة هذه القبائل الى فتح حوار سلمي من اجل وضع حد لاعمال العنفquot;.

قتل 51 شخصا على الاقل في هجوم جديد بولاية جونقلي بجنوب السودان، في فصل جديد من المواجهات المسلحة بين قبائل متنافسة في هذه المنطقة، كما اعلن حاكم الولاية الثلاثاء.