قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: اعربت بريطانيا اليوم عن قلقها ازاء احدث سلسلة من عمليات الاعدام والاعتقالات في ايران، ومنها اعتقال عدد من الصحافيين خلال الشهر الماضي.

وقال وزير شؤون الشرق الأوسط في الخارجية البريطانية اليستر بيرت ان اعتقالات الصحافيين تثير quot;تساؤلات جدية بشأن التزام ايران المعلن ازاء حرية التعبيرquot;.

واعرب بيرت عن قلقه ازاء احكام الاعدام الصادرة بحق مطور المواقع الالكترونية سعيد مالكبور والمدون وحيد اصغري ومدير المواقع الالكترونية احمد رضا هاشمبور.

ودعا بيرت في بيان صادر من وزارة الخارجية البريطانية الى اعادة دراسة تلك القضايا بصورة عاجلة، مضيفا quot;اشعر بقلق شديد ازاء الموجة الجديدة من احكام الاعدام والاعتقالات في ايرانquot;.

وتشير تقارير الى ان ايران اعدمت نحو خمسين شخصا بالفعل خلال العام الجاري.

وقال quot;كانت هناك موجة من الاعتقالات والاضطهاد بحق باحثين وصحافيينquot; موضحا انه جرى اعتقال تسعة صحافيين في ايران خلال الشهر الماضي، وهو quot;ما يثير تساؤلات جدية اخرى بشان التزام ايران المعلن تجاه حرية التعبيرquot;.