قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: اعلنت الخارجية التركية اليوم ان انعقاد الاجتماع الوزاري الرابع للحوار الاستراتيجي الخليجي التركي بعد غد السبت في اسطنبول يأتي في ظل ظروف دقيقة تمر بها المنطقة تستدعي التشاور والتنسيق.

وأكد المتحدث الرسمي باسم الخارجية التركية سلجوق اونال لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عبر الهاتف ان الاجتماع الذي سيعقد بمشاركة وزراء الخارجية في دول مجلس التعاون الخليجي ووزير الخارجية التركي سيبحث مسار التعاون بين الجانبين وفق مذكرة التفاهم الموقعة بجدة عام 2008.

واضاف ان هذه المذكرة اقرت اقامة حوار استراتيجي بين دول المجلس وتركيا وقررت ان تعقد اجتماعات على مستوى وزراء الخارجية في كلا الجانبين بصفة دورية على ان تكون بالتناوب في بلد خليجي وفي تركيا.

واوضح ان وزراء الخارجية سيناقشون موضوعات مهمة مدرجة على جدول اعمال اجتماع السبت تهم الجانبين الخليجي والتركي منها تقييم الية الحوار الاستراتيجي بين الطرفين في مجالات سياسية واقتصادية وامنية علاوة على التنسيق في مسائل اقليمية ودولية.

واكد اهمية انعقاد اجتماع اسطنبول في هذا الظرف الدقيق الذي تمر به المنطقة مع استمرار الاضطرابات في سوريا والازمة السياسية في العراق بالاضافة الى التوتر في منطقة الخليج على خلفية التهديدات الايرانية باغلاق مضيق هرمز.

واشار الى وجود تنسيق بين تركيا ودول المجلس حيال quot;هذه التطورات المقلقة في المنطقةquot; وقال ان وزير الخارجية احمد داود اوغلو يجري اتصالات هاتفية بشكل متواصل مع نظرائه الخليجيين لتوحيد الموقف والرؤى بشأن هذه التطورات.

وتوقع ان يخرج الاجتماع الذي يستمر يوما واحدا بقرارات تؤكد اهمية استمرار الحوار الاستراتيجي الخليجي التركي وضرورة تفعيل هذا الحوار كما توقع ان يصدر اعلان مشترك يركز على التطورات الجارية في المنطقة.

وكان الجانبان الخليجي والتركي عقدا اليوم اجتماعا على مستوى كبار المسؤولين في وزارة الخارجية تحضيرا للاجتماع الوزاري ومن المقرر ان يعقد غدا الجمعة اجتماع اخر للاتفاق على الموضوعات التي ستدرج ضمن اجتماع وزراء الخارجية.

ومن المقرر ان يترأس وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو اعمال الاجتماع بالاشتراك مع وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل بصفته رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري لمجلس التعاون الخليجي.