قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سلام فياض

أسف رئيس الوزراء الاسرائيلي سلام فياض لكون عملية السلام في الشرق الأوسط وصلت الى هذا الحد من السوء منذ عشرين سنة.


دافوس: اعرب رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض الخميس في دافوس عن اسفه لكون العملية السلمية في الشرق الاوسط لم تكن يوما في وضع مؤسف الى هذا الحد منذ عشرين سنة، وقد جاءت احداث الربيع العربي لتدفعها الى المرتبة الاخيرة على جدول الاعمال العالمي.

وقال فياض امام المنتدى الاقتصادي العالمي الثاني والاربعين في دافوس ان مساعدة خارجية لتحريك هذه العملية مطلوبة بالحاح.

وخلال جلسة النقاش نفسها، اعتبر الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز المقتنع بان الحل بات في متناول اليد، انه من الافضل على العكس ان تبقى الدول الكبرى بعيدة وتترك الطرفين يتوصلان الى اجراء مفاوضات مباشرة.

ومفاوضات السلام متوقفة منذ ايلول/سبتمبر 2010 بعد ان فشلت اللجنة الرباعية الدولية (الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الاوروبي والامم المتحدة) في حمل الطرفين الى طاولة المفاوضات.

وانتهت مساء الاربعاء اخر جولة من المفاوضات quot;الاستكشافيةquot; بين الفلسطينيين والاسرائيليين في عمان بحثا عن امكانية تحريك مفاوضات السلام من دون تحقيق اي تقدم باتجاه استئناف المفاوضات المباشرة، حيث وجد الفلسطينيون انفسهم تحت ضغط اللجنة الرباعية واسرائيل لمواصلة المحادثات.

وقال فياض quot;علينا ان نتمسك بالامل (...) لكن في الوقت الراهن، يجب فعلا بذل الكثير من الجهود للاحتفاظ بالامل عندما نرى ما آلت اليه عملية السلامquot;.

واضاف quot;منذ بداية اوسلو، لم تفتقر العملية السياسية ابدا الى هذا القدر من الجديةquot;، في اشارة الى مفاوضات السلام في 1991 التي ادت الى اتفاقيات اوسلو في 1993.

وتابع quot;من الواضح ان علينا ان نتفاوض حول طاولة لكن من الواضح ايضا اننا بحاجة الى مساعدة جدية من المجتمع الدولي للتوصل الى ذلكquot;.

واعتبر شيمون بيريز حائز جائزة نوبل للسلام لاسهاماته في اتفاقيات اوسلو، ان الفجوة بين الطرفين quot;تقلصت بشكل كبير وانه لا الفلسطينيين ولا الاسرائيليين لديهم بديل جدي عن صنع السلامquot;.

وقال quot;اعتقد ان جهودا دبلوماسية يجب ان تبذل في ما بيننا (فلسطينيون واسرائيليون) لان اللجنة الرباعية الدولية لديها مشاغلها الخاصة لان هناك انتخابات في الولايات المتحدة وروسياquot;.

وبحسب رئيس الوزراء الاسرائيلي الاسبق، فان اعادة رسم الخارطة السياسية للشرق الاوسط قد تكون مشجعة لاسرائيل اذا ما توصلت الانظمة الجديدة التي ستنبثق من الربيع العربي الى مواجهة تحدي الفقر.

وقال quot;ان المشكلة الحقيقية في العالم العربي هي الفقر لا السياسة. اني على قناعة من انه اذا عاش العالم العربي ظروفا افضل، فانه سيكون لاسرائيل الكثير من الفرض للعيش بسلامquot;.

وراى فياض ان quot;النتيجة المباشرة للربيع العربي هي تهميش قضيتنا بشكل واضح. قد تمضي سنوات قبل ان تستعيد المنطقة توازنا افضلquot;.