قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس:أعلن وزير خارجية إيرلنداريمون غيلمورللصحافيين بعد عودته للقدس من زيارة لقطاع غزة امس أن حكومته تعارض الحصار المفروض على غزة تمامًا، وإنها تعتبره خطأ وله تأثير كبير على الناس.

وقال غيلمور إنه من الواضح وجود تأثير مدمر على الاقتصاد المحلي، ولذلك يجب رفع الحصار في أقرب وقت من أجل السماح للاقتصاد بالنمو وضمان أن يتمكن الناس من ممارسة حقوقهم الإنسانية والتنقل بحرية والسفر.

وكان غيلمور وصل قطاع غزة في وقت سابق امس عبر معبر بيت حانون شمال القطاع، في زيارة قصيرة ضمن جولة رسمية يقوم بها لمدة ثلاثة أيام للأراضي الفلسطينية.

وقال المتحدث باسم وزير الخارجية الايرلندي فيليب غرانت في تصريحات للصحفيين إن هذه هي الزيارة الأولى التي يقوم بها غيلمور إلى القطاع المحاصر منذ أكثر من خمس سنوات، مشيرًا إلى أن غيلمور يهدف إلى ''رؤية الأثر الاجتماعي والاقتصادي للحصار على شعب غزة''.

والتقى غليمور خلال زيارته مسؤولين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا)، إضافة إلى ممثلين عن المجتمع المدني.

وتأتي هذه الزيارة بعد مرور ثلاثة أشهر تقريبًا على اعتراض بحريةإسرائيل لسفينتين إحداها ايرلندية تقلان نشطاء مؤيدين للفلسطينيين كانوا يحاولون كسر الحصار البحري المفروض على غزة.

واعتبر غيلمور أن هذه السفن كانت ''عملا تطوعيًا من قبل أفراد ومنظمات ردا على الحصار''، موضحا أن ''دور الحكومة الايرلندية يأتي من خلال الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، إضافة إلى المنظمات الدولية.