قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: عبّر رئيس وزراء مقاطعة هسن فولكر بوفييه عن غضبه لما نشرته بعض الصحف الشعبية اليونانية من صور تمثل المستشارة الاتحادية أنجيلا ميركل وهي ترتدي بزة قائد نازي.

وقال بوفييه العضو القيادي في الحزب الديمقراطي المسيحي برئاسة ميركل quot;إن ما يتحدث به البعض عن ألمانيا غير مقبولquot;، ووصف الهجوم الإعلامي اليوناني بحق المستشارة بأنه quot;أمر لا يطاقquot;، حيث لم يستبعد خروج اليونان من منطقة اليورو.

وأوضح أن quot;المستشارة تبذل ما بوسعها في سبيل الوصول إلى انقاذ مالي لليونانquot;. وأضاف quot;ألمانيا تساعد وتتضامن بحزمquot;، ولفت إلى أن quot;ألمانيا لم تحكم في اليونان، بل اليونانيون هم من حكموا أنفسهم، وبالتالي يجب أن يتحملوا أيضاً العواقبquot;.

وأشار بوفييه إلى أن quot;أثينا بذلت مساعي سياسية كبيرة لبلورة برنامج الإدخار، وقد أظهر البرلمان اليوناني جهداً كبيراًquot;. وأضاف quot;أعتقد أن علينا واجب تقدير ذلك، ولكن يجب على أثينا أن تستمرquot;.

ولفت إلى أنه quot;على اليونان تغيير هياكلها، ومن ثم الحصول على منظور للنمو الاقتصاديquot;، وأضاف quot;طالما أن اليونان تعدم الإدارة المالية العامة وإدارة الأراضي، فإن منح المساعدات المالية لها سيكون مثل صب المال في حفرة بلا قعرquot;.