قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: عبر وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه عن quot;اصدق تعازيهquot; للشعب المصري عقب وفاة بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية شنودة الثالث.

وفي تصريح حصلت عليه فرانس برس مساء الاحد، ذكر جوبيه بان البابا الراحل quot;قام بتطوير الحوار مع الكنائس المسيحية الاخرى ومع الاسلام في روح من التسامح، تاركا في الوقت عينه اثرا عميقا في تاريخ بلده مصرquot;.

واضاف الوزير الفرنسي quot;شخصيته القوية ستبقى في ذاكرة جميع الذين تمكنوا من تقدير عمله، في حين يأتي رحيله في لحظة جوهرية بالنسبة لمنطقة قريبة من بلدنا وفي اوج التغييرquot;.

وتوافد عشرات آلاف المصريين الاقباط الاحد لالقاء نظرة الوداع الاخيرة على جثمان البابا شنودة الثالث الذي توفي السبت بعد اربعة عقود امضاها على رأس اكبر طائفة لمسيحيي الشرق.

وغيب الموت البابا شنودة عن عمر يناهز 88 عاما بعد سلسلة مشاكل صحية.