قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: اتهم مسؤول سلفي الجمعة حكومة حماس باعتقال قيادي بارز في الجماعات السلفية الجهادية في قطاع غزة تتهمه اسرائيل بالوقوف وراء تفجير وقع في سيناء في حزيران/يونيو الماضي.

وقال ابو عبد الله المهاجر في تصريح صحفي تسلمت وكالة فرانس برس نسخة عنه ان quot;قوة من جهاز الأمن الداخلي التابع لحكومة حماس في غزة اعتقلت القيادي والناشط البارز في الجماعات السلفية الجهادية الشيخ ابو صهيب رشوانquot;.

وتابع ان الاعتقال quot;حدث قبل يومين فور خروج رشوان من احد إحدى المستشفيات التي كان يتلقى فيها العلاج إثر إصابته بجراح خطرة جدا وكسر في الجمجمة في القصف الإسرائيلي الذي استهدفه والشهيد غالب ارميلات في مدينة رفح في 20 (حزيران) يونيو الماضيquot;.

وفي العشرين من حزيران/يونيو الماضي قتل غالب ارميلات (21 عاما) واصيب فلسطيني آخر بجروح في غارة جوية اسرائيلية استهدفتهما بينما كانا على دراجة نارية في رفح جنوبي قطاع غزة.

وقالت المصادر الطبية الفلسطينية حينها ان المصاب الثاني يدعى محمد الرشوان.

من جهته اكد الجيش الاسرائيلي حصول الغارة في بيان صحافي قال فيه ان quot;سلاح الجو الاسرائيلي استهدف ارهابيين في حركة الجهاد العالمي لعبا دورا محوريا في الهجوم الارهابي الذي اسفر عن مقتل مدني اسرائيلي على الحدود بين اسرائيل ومصر في 18 حزيران/يونيو عام 2012quot;.

ولكن الجيش قال ان الجريح يدعى quot;محمد الرشدان الذي ولد عام 1984 ويقيم في مدينة رفحquot; وانه quot;اصيب بجروح بالغة في الاستهداف، وكان الرشدان عضوا في حركة التوحيد والجهاد وهي منظمة تابعة لحركة الجهاد العالمي الارهابية وهي المسؤولة عن الهجمات الارهابية المستمرة ضد المدنيين الاسرائيلين وجنود جيش الدفاع الاسرائيليquot;.

واتهم البيان حينها من اسماه انه quot;الرشدانquot; بالقيام quot;بنشاطات ارهابية من ضمنها نقل الاسلحة وتوريد عبوات ناسفة لعناصر الارهاب، اطلاق الصواريخ على اسرائيل اضافة الى تهريب عناصر الارهاب من والى غزةquot;.

وجاءت موجة التصعيد تلك بعد تسلل مجموعة مسلحة من مصر الى اسرائيل فجر الاثنين ما اسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص هم اثنان من المسلحين وعامل اسرائيلي.

كما قال المهاجر ان quot;ضباط أمن مصريين وصلوا مؤخرا لقطاع غزة، طلبوا من الأمن الداخلي خطف القيادي رشوان للتحقيق معه بأنفسهم، ويقوم أولئك الضباط بالتحقيق مع رشوان ويطلعون على تفاصيل التحقيقات والتحريات التي تقوم بها أجهزة أمن حماس المختلفة ضد عناصر الجماعات السلفية في قطاع غزة.

كما اشار الى ان حكومة حماس قامت quot; بتوزيع بلاغات واستدعاءات للتحقيق مع عدد من العناصر السلفية في حادثة رفح الأخيرة التي أدت لمقتل 16 جنديا مصرياquot;، مطالبا اياها quot; بالعدول عن قراراته بملاحقة عناصر جماعاتهمquot;.

وشدد على انه لا يوجد quot;أي مسؤولية لأي من الجماعات المنتشرة في القطاع عن الهجوم ضد الجنود المصريين وهي هدفها محاربة إسرائيلquot;.

وفي 15 من تموز/يوليو الماضي وقع هجوم دام في سيناء قتل فيه 16 من جنود وضباط حرس الحدود على الحدود بين مصر واسرائيل ما دفع الجيش الى شن حملة واسعة النطاق في هذه المنطقة لمطاردة العناصر الارهابية.