قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كييف: تلقت اوكرانيا الثلاثاء ثلاثة مليارات دولار هي الحصة الاولى من خطة الانقاذ المالية التي منحتها روسيا الاسبوع الماضي واحتجت عليها المعارضة المؤيدة لاوروبا حسب ما اعلنت الحكومة الاوكرانية.

ونقل موقع الحكومة الاوكرانية عن رئيس الوزراء الاوكراني ميكولا ازاروف قوله خلال محادثات مع نظيره الروسي ديمتري مدفيديف في موسكو ان quot;البنك الوطني الاوكراني تلقى اول حصة من القرض. وهذا يشكل عامل استقرار بالنسبة لناquot;.

وخلال زيارة قام بها الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش لموسكو قبل اسبوع قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تقديم مساعدة مالية لاوكرانيا التي كانت على شفير الافلاس.

وبموجب الاتفاق المبرم الثلاثاء الماضي ستستثمر روسيا 15 مليار دولار في سندات خزينة اوكرانية. كما خفضت سعر الغاز الروسي لكييف ب30%.

وقال ازاروف لمدفيديف quot;بفضل الاتفاقات التي توصلنا الينا نجحنا في الخروج من النفق المظلمquot;.

واكد مدفيديف من جهته ان روسيا اشترت سندات خزينة بقيمة ثلاثة مليارات دولار.

واعتبرت المعارضة الاوكرانية الموالية للغرب التي تتظاهر منذ شهر في وسط كييف احتجاجا على عدم توقيع اتفاق شراكة مع الاتحاد الاوروبي، ان هذا الاتفاق يرهن البلاد لموسكو.

ورأى محللون ان المساعدة المالية الروسية لكييف ترمي الى ترسيخ نفوذ الكرملين على الدولة المجاورة وجعل اوكرانيا اكثر اعتمادا على موسكو.

والقرض الذي منحته روسيا سيساعد اوكرانيا على عدم الافلاس وعدم اللجوء الى صندوق النقد الدولي او الاتحاد الاوروبي للحصول على اموال اضافية.

وقال ازاروف ان كييف لن تقبل بشروط صندوق النقد الدولي الصارمة مقابل اجراء اصلاحات اقتصادية.