كانو: اسفرت هجمات نفذها رعاة من اتنية فولاني على ثلاث بلدات في وسط نيجيريا في نهاية الاسبوع عن مقتل 19 شخصا ونزوح 4500، على ما اعلن مسؤول محلي الثلاثاء.
nbsp;
وصرح كوماي بادو العضو في الادارة المحلية quot;بحسب الحصيلة التي وضعناها قتل 19 شخصا من بينهم نساء واطفال بيد رجال مسلحين نعتقد انهم مربو ماشية من اتنية فولاني هاجموا ثلاث بلدات ليل السبت الاحدquot; موضحا ان الهجمات تمت في منطقة كاورا في ولاية كادونا.
nbsp;
واضاف ان حوالى 4500 شخص نزحوا واقيم مخيمان لايوائهم.
nbsp;
ويعتقد ان الهجمات تمت انتقاما لخلاف بين اتنية فولاني المسلمة واتنية اتاكار المسيحية.
nbsp;
واتنية فولاني في المنطقة تتالف بشكل رئيسي من الرعاة رحل فيما اتاكار من المزارعين. وغالبا ما تقع خلافات بين الجماعتين.
nbsp;
وتقع ولاية كادونا الجنوبية التي شهدت الهجوم في منطقة الحزام الاوسط التي تقسم نيجيريا الى جنوب غالبيته مسيحي وشمال غالبيته مسلم.