قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بإنجازات غير مسبوقة، تحتفي المملكة العربية السعودية بالذكرى الثامنة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز مقاليد الحكم في بلاده.


الرياض: احتفل السعوديون بالذكرى الثامنة لبيعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وتوليه مقاليد الحكم، ليجددوا من خلالها اللحمة الوطنية مع قيادتهم لمواصلة بناء دولة حضارية متطورة.
وأبرز ما يميز السنوات الثماني الماضية الكم الهائل من المشروعات الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية العملاقة التي اختصرت الزمن وسابقت الخطط والاستراتيجيات لتقف السعودية على رأس هرم الدول التي تجاوزت حدودها التنموية، حسب إعلان الألفية للأمم المتحدة عام 2000م، فيما دخلت البلاد في عهده في مصاف الدول العشرين الكبرى في العالم، وشاركت في قمم العشرين التي عقدت في واشنطن ولندن وتورونتو.
ومن الخطوات التاريخية المهمة التي برزت خلال عهد العاهل السعودي، استمـرار مسيرة الإصـلاح الشامل، ومواصلة الحرب على الفساد، ونشر ثقافة الحوار، وبناء المدن الطبيـة، وتدشين المدن الجامعية لتعم المناطق، وتوسع برنامج خادم الحرمين للابتعاث، ومنـح المـرأة المزيد من الحقوق وفرص العمل ومشاركتها في مجلس الشورى والانتخابات البلدية، وتطوير التعليم، وغيرها من مميزات وانجازات.
وتسابق الأمراء وكبار مسؤولي الدولة في الإعراب عن سعادتهم بهذه المناسبة، وفي هذا الصدد أكد الأمير مشعل بن عبد العزيز رئيس هيئة البيعة السعودي أن خادم الحرمين الشريفين لم يألُ جهدًا في تقديم كل ما يخدم بلاده وأبناءه المواطنين.
وفي كلمة بهذه المناسبة، قال الأمير مقرن بن عبدالعزيز، النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء المستشار والمبعوث الخاص لخادم الحرمين، إن المملكة شهدت منذ تولي الملك عبدالله إنجازات تنموية عملاقة في زمن قياسي شملت مختلف القطاعات. واتسم عهده المبارك بسمات حضارية من أهمها وأبرزها تطوير دولة المؤسسات العصرية التي تقوم على تسهيل حياة الناس، وتطوير الخدمات، والعمل على تحقيق العدالة في التنمية المتكاملة بين مناطق المملكة المختلفة، كما نجح الملك عبدالله بحكمته وقيادته أن يعزز دور المملكة في جميع المجالات الإقليمية والعالمية، ما جعل لبلادنا دوراً كبيراً ومؤثراً في القرار الإقليمي والعالمي.
من جانبه، أكّد المفتي العام رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ أن فترة حكم الملك عبدالله بن عبدالعزيز -حفظه الله - تميّزت بإنجازات كبيرة وتحقيق مكاسب مشهودة يشهد بها الجميع سواء داخل المملكة أو خارجها.
وقال مدير جامعة الأمير محمد بن فهد عيسى بن حسن الأنصاري quot;إن في الذكرى الثامنة لبيعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، شهدت المملكة قفزات هائلة وإنجازات غير مسبوقة في مجالات التنمية كافة بما يحقق أمن الوطن ورفاهية المواطن تحقيقاً للنهج والسياسة التي قامت عليها البلاد وأرسى دعائمها الملك عبدالعزيزquot;.
ورفع الأنصاري التهنئة بهذه المناسبة لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني ـ والأسرة المالكة الكريمة والشعب السعودي.
ومن جانبه، أكّد رئيس الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية وليد بن عبدالرزاق الدالي أن تاريخ السادس والعشرين من شهر جمادى الآخرة سيبقى محفورًا في ذاكرة الشعب السعودي، حيث نستذكر فيه ذكرى مبايعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز ملكاً للبلاد.
وقال في تصريح لوكالة الأنباء السعودية: quot;في مثل هذه الأيام نتوقف بفخر واعتزاز ونحن نعيش عهدًا زاهرًا تعددت فيه الانجازات شملت جميع القطاعات والخدمات من توسعة تاريخية لبيت الله الحرام والمسجد النبوي الشريف واتساع رقعة الجامعات والمدن الجامعية والمدن الصناعية وتطوير وتحديث مؤسسات الدولة وفق طراز حديث إلى جانب حسم الإرهاب والتكفير وإشاعة الأمن والاستقرار بربوع مملكتنا الحبيبةquot;.
ورفع عدد من أهالي المنطقة الشرقية التهاني للعاهل السعودي، وقال المواطن محمد بن عباس مدني: quot;إن الذكرى الثامنة للبيعة تمر علينا هذه الأيام وبلادنا ترفل في ثياب العز والتطور والتنمية والأمن والأمان ولله الحمد بفضل الله ثم بفضل السياسة الحكيمة لقائد الأمة والوطن الغالي خادم الحرمين الشريفين تبوّأت بلادنا في عهده الميمون مكانة رفيعة وعالية بين الأمم في المجالات كافة وعلى الأصعدة الإقليمية والدولية وفي وقت قياسيquot;.
من جانبها، بيّنت المواطنة وسمية ناصر الحمراء أن ما تعيشه المملكة من نهضة تنموية في جميع المجالات ومنها المجال التعليمي حيث انتشرت في عهد خادم الحرمين الشريفين الجامعات والكليات للبنين والبنات في كل مدينة ومحافظة وشهدت بلادنا انتشار المدارس الحديثة بمختلف مراحلها وعمّ نور العلم أرجاء الوطن وأصبحت جامعاتنا تنافس الجامعات العالمية.
بدوره أوضح المواطن إبراهيم عفيفي ما تشهده مناطق المملكة كافة ومنها محافظة الخبر من التنمية الشاملة في هذا العهد الزاهر الزاخر بالعطاء في جميع المجالات البلدية والتعليمية والصحية والمياه والصرف الصحي وغيرها من المشروعات.