قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت: أكدت محكمة التمييز في الكويت الاثنين الحكم بالسجن المؤبد بتهمة التجسس لحساب ايران والصادر بحق اربعة اشخاص بينهم ايرانيان، في قضية اثرت على العلاقات بين الدولتين. والمحكمة التي لا يقبل حكمها الاستئناف، اكدت ايضا في بيان تبرئة ايرانيين احدهما المرأة الوحيدة بين المتهمين، وسوري.

وفي ايار/مايو 2012، خففت محكمة استئناف الحكم بالاعدام ضد اربعة رجال - ايرانيان وكويتي وشخص من البدون -- الى الحبس المؤبد. وكان الايرانيان والكويتي يعملون لحساب الجيش الكويتي اثناء توقيفهم في ايار/مايو 2010، والشخص من البدون كان جنديا سابقا.

واعتبروا مسؤولين عن اعطاء معلومات للحرس الثوري الايراني بشان منشآت عسكرية كويتية واميركية. واتهموا ايضا بانهم خططوا لتنفيذ اعتداءات ضد انابيب نفط في هذه الدولة الخليجية الغنية بالنفط.

ونفت طهران ذلك واكد المتهمون انهم ادلوا باعترافات تحت التعذيب. واثارت القضية توترا بين الكويت وايران وادت الى تبادل عمليات طرد دبلوماسيين. وعاد هؤلاء الدبلوماسيون الى مراكز اعمالهم بعد زيارة وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي الى الكويت في 11 ايار/مايو 2011.