قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان، لكن بالشمس والهواء أيضًا. هذه مقولة يرفعها quot;التنفسيونquot; شعارًا لهم، وهم من يعيش بلا طعام أو شراب... على التنفس فقط لا غير!.


ساره الشمالي من دبي: المواطن السيرلانكي كيربي دي لانيرول quot;تنفسّيquot;، ذاع صيته في العالم بأنه الشخص الذي لم يتناول طعامًا أو شرابًا منذ نحو خمسة أعوام، قضّاها يتغذى على الضوء والرياح والاهتزازات، أي على ما يسميه quot;طاقة الهواءquot;.

وقال إنّ السعرات الحرارية موجودة في الفوتونات، أي الخلايا الضوئية، وفي الرياح، quot;وكل شيء يمكنه أن يغذي الإنسان إذا كانت مراكز الطاقة مفتوحة لديه بشكل مناسبquot;.

حل دي لانيرول ضيفًا في برامج تلفزيونية عديدة، متكلمًا عن تجربته، وكان يتمتع بصحة ممتازة، مؤكدًا أن حالته، والعديد من أمثاله، تناقض نظرية علمية شائعة، تؤكد استحالة أن يعيش أي شخص من دون ماء لثلاثة أيام أو طعام بين 30 و40 يومًا. إلا أنه لا ينكر أنه تناول سبع وجبات خفيفة في أشهر قليلة، شعر على إثرها بالمرض الشديد.

وأنشأ دي لانيرول جماعة تدرّب الراغبين في انتهاج quot;التنفسيةquot;، بعدما حوّلها مدرسة له في الحياة.