قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
القاهرة- صرحت مستشارة الرئيس الاميركي لشؤون الامن القومي كوندوليزا رايس في حديث نشرته اليوم الخميس صحيفة الحياة انه يجب القضاء على الخلايا الارهابية "التي يمكن ان توجد في اي عدد من الدول" خارج افغانستان.
وقالت رايس "نحن مهتمون باقتلاع جيوب "القاعدة" وخلايا "القاعدة" التي يمكن ان توجد في اي عدد من الدول" غير افغانستان.
واضافت "كثير مما نحتاج القيام به الآن هو التأكد من ان "الخلايا النائمة" تلك التي هي خارج افغانستان غير قادرة على العمل باي طريقة تسبب حادثة ارهابيةاخرى" دون ايضاح الدول التي تقصدها بذلك. وصرحت رايس ردا على سؤال حول احتمال شن عملية اميركية في الصومال حيث استقرت حركات اصولية مقربة من اسامة بن لادن مستغلة الفراغ في الحكم "بعدما نكون قد حققنا المهمة في افغانستان عندئذ سننظر فيما يلي".
وردا على سؤال آخر حول اليمن والسودان وهما الدولتان اللتان شهدتا نشاطات في الاعوام الاخيرة لاسامة بن لادن "لدينا ادوات كثيرة تحت تصرفنا للتعاطي مع هذه الخلايا التي يمكن ان تكون في هذه الاماكن وغيرها". واضافت "لا نريد ان ندخل في محاولات تطبيق ما قمنا به في افغانستان على كل مكان آخر في العالم بصورة ميكانيكية". واوضحت "سنعثر على قيادة "القاعدة" واسامة بن لادن بصورة او بأخرى. والرئيس (الاميركي جورج بوش) اوضح تماما اننا ننوي وضع هذه المجموعة امام العدالة او نأخذ العدالة اليهم".