قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بوسان (كوريا الجنوبية): عاد الممثلون والمخرجون ومحبو السينما إلى مدينة بوسان في كوريا الجنوبية حيث يُقام حتى الرابع عشر من تشرين الأول/أكتوبر أبرز مهرجان سينمائي في آسيا، مع عودة الفعاليات الحضورية بصيغتها الكاملة هذه السنة بعد انعقاد دورتيه السابقتين بجمهور محدود بسبب الجائحة.

ويشهد مهرجان بوسان السينمائي الدولي مشاركة أبرز نجوم السينما في آسيا، من بينهم الممثل الشهير من هونغ كونغ توني لونغ ("إن ذي مود فور لوف" سنة 2000)، الذي حصل الأربعاء على جائزة تكريماً لمسيرته المهنية الممتدة على أربعين عاماً.

وقال لونغ في مؤتمر صحافي عقده الخميس "أعتقد أنّ سنوات مسيرتي العشرين الأولى كانت مخصصة للتعلّم، ثم أظهرت السنوات العشرون اللاحقة ما تعلّمته".

وخلال السنوات الأخيرة، أثبتت كوريا الجنوبية أنها فاعلة ثقافياً، لا سيما بعد النجاح العالمي الذي لاقاه كل من مسلسل "سكويد غايم" وفيلم "باراسايت" الذي انتزع جائزة أوسكار أفضل فيلم عام 2020.

ويُعقد المهرجان هذه السنة من دون فرض قيود صحية على المشاركين والحاضرين، بعدما أدت الجائحة إلى تنظيمه سنة 2020 بجمهور محدود، وعام 2021 في ظل فرض إجراءات التباعد الاجتماعي.

وافتُتح المهرجان الأربعاء مع فيلم "سنت أوف ويند" (رائحة الريح) للمخرج الإيراني سيد هادي محقق والذي يتناول قصة أب وابنه يعانيان إعاقة ويعيشان في قرية منعزلة.

ويُمثَّل الكوريون الجنوبيون في المهرجان بصورة جيدة، لا سيما مع مشاركة الممثلة ونجمة موسيقى البوب الكورية الجنوبية آي يو التي ستنضم إلى المخرج الياباني هيروكازو كوريدا للحديث عن فيلم "بروكر" الذي عُرض في مهرجان كان السينمائي.

وسيشهد المهرجان عروض أفلام أخرى من بينها "رايسبوي سليبس" للمخرج الكندي من أصل كوري أنتوني شيم، والذي يتناول قصة أم عزباء وهي مهاجرة كورية، على ما قال المسؤول عن برنامج المهرجان نام دونغ-تشول.

وأوضح أنّ هذا العمل قد يلقى نجاحاً مماثلاً لما حققه فيلم "ميناري" (2020) الذي يتمحور على المهاجرين الكوريين الجنوبيين في الولايات المتحدة ولاقى إشادة النقاد وعدد من المكافآت أبرزها جائزة أوسكار عن فئة أفضل ممثلة مساعدة.

ويلتقي أربعة نجوم كوريين جنوبيين بارزين هم كانغ دونغ-وون، وهان جي-مين، ولي يونغ-اي وها جونغ-وو بمعجبيهم في بوسان للتطرق إلى حياتهم وأعمالهم.

ويختتم المهرجان دورته بفيلم "ايه مان" (رجل) للمخرج الياباني كي إيشيكاوا والذي تدور أحداثه حول أرملة تكتشف ماضي زوجها المتوفي.