قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واصلت البورصة المصرية تراجعها لدى إقفال تعاملات اليوم فيما تراجع مؤشرها الرئيس 19 نقطة.

القاهرة: واصلت مؤشرات البورصة المصرية تراجعها لدى إقفال تعاملات اليوم فيما تراجع مؤشر السوق الرئيسى (ايجى اكس 30) 19 نقطة بنسبة 0.27 بالمائة مسجلا 6804.58 نقطة.

وذكر التقرير اليومى للبورصة ان مؤشر (إيجى إكس 70) الذى يقيس أداء الشركات الصغيرة والمتوسطة تراجع ايضا بنسبة 0.51 بالمائة مسجلا 693.75 نقطة كما انخفض مؤشر (ايجى اكس 100) الأوسع نطاقا بنسبة 0.38بالمائة ليسجل 1120.47 نقطة.

واوضح ان تراجع المؤشرات الثلاثة جاء متأثرا بعمليات بيع قام بها المستثمرون المصريون مع استمرار حالة الترقب لمصير صفقة بيع وحدة شركة (أوراسكوم تليكوم) فى الجزائر (جيزى).

وقال ان حجم التداول بسوق الأسهم اليوم بلغ نحو 879 مليون جنيه يضاف اليها 743 مليونا تعاملات سوق السندات بنظام المتعاملين الرئيسيين وصفقات نقل ملكية بقيمة 237 مليون جنيه ليتجاوز حجم التداول الكلى 1.8 مليار جنيه.

واضاف ان السوق شهد عمليات بيع على أغلب الأسهم خاصة (أوراسكوم تليكوم) مع استمرار غموض موقف بيع وحدتها فى الجزائر كما تراجعت أسهم مجموعة طلعت مصطفى والبنك التجارى الدولى بفعل عمليات بيع لجنى الأرباح بعد ارتفاعات النسبية سجلتها فى الأيام الماضية.

وكانت حالة الغموض التى تحيط بمصير صفقة بيع وحدة شركة أوراسكوم تليكوم فى الجزائر quot; جيزيquot; قد دفعت بمؤشر البورصة المصرية للتراجع امس بعد انباء متضاربة من الجانبين الروسي والجزائري بشأن اتمام الصفقة وهبط مؤشرالسوق الرئيسي/إيجي إكس 30/ بنسبة 0.8 بالمائة مسجلا 6823.10 نقطة.