قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: اعتبرت شركة بوينغ أن مبيعات الطائرات في أميركا الشمالية ستبلغ 700 مليار دولار في غضون عشرين عاماً، في حين تجدد شركات الطيران أساطيلها.

وتتوقع مجموعة صناعة الطيران والدفاع الأميركية في بيان أن تتسلم شركات الطيران في أميركا الشمالية 6200 طائرة من الآن حتى 2029.

وعلق راندي تينسيث نائب رئيس دائرة التسويق في الفرع التجاري لبوينغ أثناء عرضه هذه التوقعات الخميس في مونتريال بالقول إن quot;سوق أميركا الشمالية واسعة وناضجة، ونتوقع أن تتحسن فيها حركة الركاب بنسبة معتدلة من 3.4%quot;.

واعتبرت المجموعة أن المبيعات ستحركها، خصوصاً quot;ضرورة تجديد الأساطيل لأن الطائرات ذات الممر الواحد التي تقوم برحلات ضمن المناطق أكثر قدماً وأكثر استهلاكاً للوقود من طائرات الجيل الجديد الأكثر توفيراً للطاقةquot;.

ومع الأخذ في الاعتبار عمليات تجديد الطائرات، سيرتفع عدد أسطول أميركا الشمالية من 6590 طائرة اليوم إلى نحو تسعة آلاف طائرة من الآن حتى 2029.

وتتوقع بوينغ أن تكون ثلاثة أرباع عمليات التسليم تقريباً في كل الشحنات الجديدة من طائرات ذات ممر واحد في حين quot;أن أنماط الحياة السريعة الوتيرة في كندا والولايات المتحدة تتطلب حركة نقل بين الشرق والغرب وبين المناطق متكررة وسريعة وموثوقاً بهاquot;.

كما تتوقع بوينغ ارتفاع بيع الطائرات ذات الممر الواحد في أسطول أميركا الشمالية من نسبة 56% اليوم إلى 71% في 2029.