قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إرتفع عدد العاطلين عن العمل في إسبانيا في نهاية نوفمبر الماضي إلى مستويات تاريخية بلغت 4.42 مليون عاطل.


مدريد: أظهرت بيانات رسمية اليوم ارتفاع عدد العاطلين عن العمل في إسبانيا، للشهر الرابع على التوالي، ليصل مع نهاية شهر نوفمبر الماضي إلى مستويات تاريخية بتسجيل 4.42 مليون عاطل.

وذكرت وزارة العمل في بيان أن 59.5 ألف مواطن فقدوا أعمالهم خلال شهر نوفمبر الماضي، ما يمثل ارتفاعًا قدره 1.37 % مقارنة بشهر أكتوبر الذي سبقه، موضحة أن أكثر من 310 ألف شخص فقدوا أعمالهم منذ بداية العام الجاري.

وكانت وكالة التصنيف الائتماني العالمية quot;ستاندرد آند بورزquot; توقعت أمس استمرار معدلات البطالة عند 21% من اليد العاملة في إسبانيا خلال هذا العام، وأن تنخفض بشكل طفيف لتستقر عند 20.9% خلال العام المقبل، على أن تنخفض إلى 20% مع نهاية عام 2013.

يذكر أن مسح القوى العاملة، الذي أجراه المعهد الوطني للإحصاء، باتباع منهجية مختلفة عن تلك المتبعة في وزارة العمل، كشف عن أن العدد الإجمالي للعاطلين عن العمل في إسبانيا بلغ في أكتوبر الماضي 4.98 مليون نسمة.