قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حلّ أبطال المسلسل اللبناني "قلبي دق" في ضيافة برنامج المسلسل اللبناني "Rating رمضان" مع كاتبته كارين رزق الله التي&صرّحت أنها ليست خائفة من المنافسة، فيما قال يورغو شلهوب أن&كارمن لبّس هي سبب تواجده في "سرايا عابدين"، بينما رأت رندة كعدي أن مشكلة الدراما اللبنانية هي ضعف الإنتاج.


بيروت:&بدأت الحلقة التّاسعة عشر من Rating رمضان&بتحية تقدير من مضيفته الفنانة ميساء مغربي لـ"الأب الروحي للإمارات الشيخ زايد آل نهيان في الذكرى الحادية عشر لرحيله". ثم&استقبل مقدما البرنامج أبطال المسلسل اللبناني "قلبي دق" يورغو شلهوب، رندة كعدي وكاتبة العمل كارين رزق الله التي أكدت أن هذا العمل هو واجهة للدراما اللبنانية في رمضان في ظل وجود مسلسلين لبنانيين فقط. وأضافت أن مسلسل "قلبي دق" هو عمل لبناني موجه للجمهور اللبناني بالدرجة الأولى ولكل العالم العربي حيث يتناول قصة حب مميزة والحب موجود في قلوب الجميع، كما أكدّت أنّها ليست خائفة من المنافسة والمقارنة بينه وبين الأعمال العربية الضخمة لأنها ترى أن الإنتاج الكبير ليس كل شيء في العمل بل هناك عوامل أخرى مهمة كالكتابة والإخراج والأداء المميّز.

أمّا الممثلة رندة كعدي التي أثنت على نص وكتابة كارين رزق الله من حيث سهولة حفظه ومعايشته للواقع، قالت أنها عادت بهذا الدور الكوميدي بسبب اشتياقها لهذه الأدوار القريبة من المشاهد والتي تُبعده عن واقعه المرير؟ وأكّدت أنّه لا وجود للصعوبة بالأدوار الكوميدية أو الدرامية كأداء، لكن الأهم أن تصل هذه الأعمال للناس بصدق. فبرأيها العمروالخبرة والدراسة يجعلون الممثل متألقاً. وأضافت عن الدراما اللبنانية أن من واجب الدولة أن تؤمن بصناعة الدراما التي تواجه&ضغف الإنتاج بالرغم من وجود كتاب ومخرجين مهمين. أما يورغو شلهوب فرأى أن النقابة هي الإتحاد لكن وجود 3 نقابات في بلد صغير كلبنان لا يدل على هذا الاتحاد وبالتالي ستبقى المشكلة الدرامية.&وأكد&على أن الفن أمر أساسي في كل بلد. فهو واجهة البلدان وهو الذي يبقى على مرّ الزمن.

و انضم إلى الحلقة الممثل نقولا دانيال الذي أرجع سر نجاح العمل إلى الكتابة الذكية والممثلين المحترفين، واصفاً دوره بالصعب الذي يتطلب نوع من القسوة، بالإضافة إلى الجانب الكوميدي فيه. وقال بأن الشخصية التي أداها هي نموذج عن أشخاص كثيرين موجودين في الأرياف اللبنانية. وفي سؤال له عن توهج الدراما اللبنانية في السابق والتغيير الحاصل اليوم أجاب أن ندرة الأعمال المهمة في السابق ووجود محطّة واحدة وكتاب قلّة هم سبب تصدرها في السابق.

وفي اتصالٍ هاتفي مع مخرجة العمل غادة دغفل، عبّرت الأخيرة عن فخرها&به باعتباره قد&أضاف لها الكثير. فبرأيها أن الذي يميّز هذا العمل هو الثنائية النسائية بين الكتابة والإخراج، مشيرةً&أن للمرأة بصمة خاصة في هذا النوع من الأعمال، وبأن المرأة كفيلة بفهم الرجل والمرأة معاً. كما انضمت الممثلة ستيفاني سالم إلى الحلقة لتؤكد بأن دورها كان تحدٍ لها، لكون كل أدوارها السابقة كوميدية بحتة. وأضافت أن كتابة النص كانت رائعة وبأن وجودها في التمثيل إلى جانب يورغو شلهوب كان حلماً قد تحقق بالنسبة لها، لافتة لأن&وجوده أعطاها الثقة بالنفس.

وفي سؤالٍ للممثل يورغو شلهوب عن وجوده في مسلسل "سرايا عابدين"، أجاب أن الممثلة كارمن لبس هي التي رشحته للعمل. وأضاف أن بينه وبينها كيمياء قوية. وعن الثنائية بينها وبين زوجها الممثل فادي شربل أجابت كارين أن هذه الثنائية ولدت بالصدفة وليس بالضروري أن تستمر، فهما اليوم يعملان خارج هذه الثنائية.

كما انضم الضيوف إلى&الحلقة وهم الممثل روجيه صقر الذي يلعب دوراً كوميدياً وقال أنّ هذا العمل قد أضاف له الكثير وبأنه يتلقى&عنه أصداءً إيجابية، إلا أنه يرى&نفسه بالأعمال الدرامية والكوميدية&معاً&بالرغم من أن معظم أدواره تقع في خانة الكوميديا. أما شلهوب فقال بأنه عُرِضَ عليه عملين في الدراما العربية المشتركة، لكنّه رفض، لأنّه يبحث عن الأعمال التي تليق به وتضيف له كممثل وبأنه لا يحب أن يكرر نفسه في الأدوار.

هذا وأعلنت&مروى شهاب أسماء المسلسلات الخمس الأوائل حسب تطبيق "Rating" حيث تصدر المركز الأول مسلسل "العرّاب" والمركز الثاني كان لمسلسل "غداً نلتقي" ليأتي في المركز الثالث مسلسل "الكابوس" بينما حل في المركز الرابع مسلسل "24 قيراط" وفي المركز الخامس مسلسل "القياضة".

والجدير بالذكر هو أن برنامج "Rating رمضان" من تقديم الفنانة ميساء مغربي والإعلامي وسام بريدي ومن إنتاج شركة كلاكيت، وتنفيذ الإنتاج لشركة "Maximum Media" ويعرض يومياً على الهواء مباشرةً على قناة "أبوظبي" عند تمام الساعة 1:30 ليلاً بتوقيت الإمارات، وعلى قناة "النهار" عند الساعة 11:30 بتوقيت القاهرة، كما يُعرض على قناة الـ "MTV" اللبنانية الساعة 12:30 بتوقيت بيروت.
&