قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من القاهرة: رغم الإنتقادات التي تتعرض لها الفنانة شيرين عبد الوهاب بسبب عفويتها الزائدة في تصريحاتها، أطلت أمس بعفويةٍ لافتة في حفلها بأحد المنتجعات السياحية في مدينة طابا الحدودية ضمن خطة تنشيط السياحة في جنوب سيناء وخليج العقبة. حيث أنه خلال الحفل صعد إلى المسرح شاب في جسد طفل يدعى "حمودة"، وعمره 16 عامًا يعمل في مجال التمثيل. وعندما علمت بسنه مازحته وطلبت منه الزواج، ومشاركتها بعملٍ فني، ثم غنت له "حمودة". 

واللافت أنها أطلت بثيابٍ مناسبة لحفلٍ شبابي مرتدية سترة كُتِبَ عليها بالإنجيليزية "لا تقلق(Don’t Worry)". وهو ما تم اعتباره رداً منها على حملة الهجوم التي تعرضت لها عبر مواقع التواصل الإجتماعي خلال الأيام الماضية بعد تسريب الفيديو لها من حفل زفاف عمرو يوسف وكندة علوش الذي اعتذرت عنه بتسجيل صوتي لاحق. 

هذا واعتذرت "عبد الوهاب" عن إقامة مؤتمر صحفي قبل الحفل، فيما وجهت الشكر للصحافة أثناء وجودها على المسرح، ووصفتهم بالجنود الذين يعملون في الخفاء، ورحبت بالجمهور والجاليات العربية.. علما ً أنها افتتحت الحفل بأغنيتها "آه يا ليل" وقدمت عدداً كبيراً من أغانيها منها "على بالي"، "مشاعر"، "مش عايزة غيرك انت"، "كتير بنعشق"، "انا مش بتاعة الكلام ده"، وغيرها من الأغنيات التي تفاعل معها الحضور بقوة، واختتمت بأغنية "صبري قليل".

فيما يلي رابط فيديو لـ"عبد الوهاب" وهي تمازح الشاب الصغير الحجم والذي نشره موقع اليوم السابع":


الجدير ذكره أن محبيها صمموا لها فيديو على أنغام أغنية "أنا كلي ملكك" وقاموا بجمع رسائل خاصة منهم ليعبروا به عن حبهم ومساندتهم لها.

تصوير فوتوغرافي: شريف عبد ربه