قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: أكدت المنتجة الشابة سهام الخزوز أنها كانت تخطط منذ فترة طويلة لدخول المجال السينمائي ولكن بموضوع هام ومتميز ومن هنا جائت فكرة فيلمها "الثلاثاء ١٢".
وأضافت أن التصوير في إمارة أبو ظبي هو شئ ساعدها على الدخول في مشروعها وخصوصا مع التسهيلات التي تقدمها الإمارة للتصوير جعلها لا تقل بل تتفوق من وجهة نظرها على مواقع التصوير في اوروبا واميركا وهو ما عكسه تصوير الكثير من الأعمال العالمية هناك.
على صعيد أخر تستعد النجمة المصرية نيللي كريم للسفر لابو ظبي لتبدأ تصوير دورها بالفيلم الذي يواصل مخرجه التونسي مجدي سميري تصويره حالياً في ابو ظبي.
الفيلم يقوم بطولته كل من نيلي كريم، وباسم ياخور، وعمر ميقاتي، وبديع أبو شقرا، وستفاني عطالله، وجويا جبور، وبيير سمعان، ونور ايهاب، وكارول عبود.

وتدور أحداثه حول بلوغ سن الرشد لثلاث فتيات يبلغن من العمر 14 عامًا يكافحن مع والديهن لتحقيق أحلامهن على الرغم من الاختلافات الاجتماعية والدينية. كل واحد من أبطالنا يواجه معضلات وتحديات لا يمكن تجنبها، أمل رياضية، وسلمى عازفة بيانو، ونور راقصة، متمردون لتحقيق أحلامهم.
الفيلم سيتم الانتهاء من تصويره قريبا ليكون جاهزا للمشاركة في مهرجانات عالمية وعربية كبرى قبل طرحه في دور العرض في جميع أنحاء الوطن العربي.
واكدت الخزوز أنها سعيدة أن يكون أول افلامها معبرا عن رؤيتها لحياة الأجيال الجديدة من دولة الإمارات العربية المتحدة وتمنت أن يصل الفيلم لكل بيت عربي واماراتي.