قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بدأ الملك سلمان بن عبدالعزيز عهده بأكثر من 30 أمرًا ملكيًا، أراد منها تثبيت رؤيته الاصلاحية للدولة السعودية، وتقديم الدعم للأفراد والمؤسسات.


الرياض: أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز الخميس 34 أمرًا ملكيًا، وضعها في إطار الاستمرار بمسيرة تنتهجها المملكة للتنمية والبناء وللإصلاح والتطوير، بالاستعانة بخبرات شابة، تساهم في رفع كفاءة الأداء ومستوى التنسيق.

وشملت الأوامر الملكية إعفاء أمراء للمناطق ووزراء ورؤساء جهات تنفيذية، وإنشاء مجلس الشؤون السياسية والأمنية برئاسة ولي ولي العهد، ومجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية برئاسة وزير الدفاع، على أن يكون المجلسان مرتبطين تنظيميًا بمجلس الوزراء السعودي، وأن يوحدا التوجهات التي ترتكز على الثوابت الشرعية والأصول النظامية المستقرة، ومهمتها تنفيذ السياسات والخطط التي تضعها الحكومة السعودية في سبيل إحداث نقلة نوعية على كل المستويات.

رفع الأداء

يحقق إنشاء هذين المجلسين رفع كفاءة الأداء ومستوى التنسيق، تفاديًا للازدواج وتحقيقًا للأهداف المرسومة، بما يؤدي إلى تكامل الأدوار والمسؤوليات والاختصاصات، ويواكب التطورات المتسارعة في مختلف المجالات.

وانطلاقًا من خبرة الملك سلمان الادارية، منذ كان أميرًا على الرياض ورعى نموّها المتسارع، ستشهد السعودية خلال الفترة المقبلة تطورات تنموية بارزة، مرتبطة بمبادرات تبناها الملك سلمان في مسيرة التطوير، على رأسها تعميق سياسات الإصلاح والتحديث والتطوير العسكري والمعرفي والتعليمي والصحي والاقتصادي والإداري، في إطار رؤيته الاستراتيجية النافذة والبعيدة المدى.

كما ستقفز السعودية قفزات تنموية على كل الأصعدة، تتزامن مع صدور الكثير من القرارات التنظيمية واعتماد مشاريع تنموية جامعة.

مكافآت

فرديًا، أمر الملك سلمان بصرف راتب شهرين أساسيين لجميع موظفي الدولة السعوديين من مدنيين وعسكريين، ومكافأة شهرين لجميع طلاب وطالبات التعليم الحكومي داخل البلاد وخارجها، ومعاش شهرين للمتقاعدين على نظام المؤسسة العامة للتقاعد ونظام المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، والعفو عن السجناء في الحق العام، وصرف مكافأة راتب شهرين لمستفيدي الضمان الاجتماعي وللمعاقين.

كما أمر بصرف ملياري ريال دعمًا للجمعيات المرخصة، ودعم مجلس الجمعيات التعاونية بـ200 مليون ريال، والجمعيات المهنية المتخصصة بـ10 ملايين ريال لكل جمعية، وجميع الأندية الأدبية المسجلة رسميا بـ10 ملايين ريال، والأندية الرياضية بـ10 ملايين ريال لكل ناد من أندية الدوري الممتاز، و5 ملايين لكل ناد بالدرجة الأولى، ومليوني ريال لبقية الأندية المسجلة، واعتماد 20 مليار ريال لتنفيذ خدمات الكهرباء والمياه، فيما بلغت المبالغ التي أمر الملك سلمان بن عبد العزيز بصرفها نحو 110 مليارات ريال.