قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

جدّدت البحرين والامارات العربية المتحدة تضامنهما مع السعودية في كل الإجراءات التي تتخذها لمواجهة الإرهاب.


المنامة: أعلنت الإمارات والبحرين تضامنهما مع السعودية في حربها ضد الإرهاب، حيث أعلن الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية الاماراتي اليوم السبت تأييد بلاده الكامل ووقوفها الراسخ والمبدئي مع السعودية فيما تتخذه من اجراءات رادعة لمواجهة الإرهاب والتطرف.
وأكد وزير الخارجية الإماراتي أن ما اتخذته المملكة يعد رسالة واضحة ضد الارهاب ودعاة ومثيري الفتنة والفرقة والاضطرابات الذين يسعون لتمزيق وحدة المجتمع وتهديد السلم الاجتماعي في المملكةـ كما تثبت عزم المملكة الصارم والحاسم على المضي قدما لوأد ونزع فتيل الارهاب والتطرف واقتلاعه من جذوره وردع كل من تسول له نفسه محاولة اثارة الفتن والقلاقل أو العبث بأمن واستقرار المملكة.
كما أكد أن قيام السعودية بتنفيذ الاحكام القضائية بحق المدانين هو حق أصيل لها بعد أن ثبت عليهم بالأدلة والبراهين الجرائم التي ارتكبوها وأن ما قامت به المملكة إجراء ضروري لترسيخ الأمن والأمان لكافة أبناء الشعب السعودي والمقيمين على أرضها.
وكذلك، جددت البحرين تضامنها مع السعودية في كل الإجراءات التي تتخذها لمواجهة الإرهاب، وجاء في بيان نشرته وكالة أنباء البحرين: تجدد مملكة البحرين موقفها الراسخ والمبدئي المتضامن مع السعودية ووقوفها الى جانبها في كافة ما تتخذه من إجراءات رادعة ولازمة لمواجهة العنف والتطرف.
وقال البيان: إن السعودية تعد ركيزة الأمن العربي والاسلامي، وأن دور المملكة العربية السعودية بقيادة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، هو دور حيوي ورئيسي لاستقرار المنطقة والعالم بأسره، وحل كافة الازمات التي تواجه المجتمع الدولي وفي مقدمتها الارهاب.