: آخر تحديث
الأديان تستثمر قوة نفسية شديدة الفاعلية

عالم نفسي: أدمغتنا مبرمجة للإدمان على فايسبوك

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أدمغة أسلافنا الصيادين كانت مبرمجة لخوض معركة دائمة من أجل البقاء، أما نحن لم نعد بحاجة إلى مثل هذه البرمجة، وبدلا من ذلك تطورنا إلى محبين "للقيل والقال".


قال عالم نفسي كبير إن أدمغتنا مبرمجة للإدمان على فايسبوك وان نموًا تدريجيًا حدث في حجم ادمغتنا منذ بداية الجنس البشري ولملايين السنين وعدد لا يُحصى من الأجيال، ولكن قبل 20 ألف سنة، في نهاية العصر الجليدي الأخير، توقف هذا النمو، وبدأت ادمغتنا تنكمش تدريجيا.  
 
ولا أحد يعرف السبب، ولكن البروفيسور بروس هود يقول إن التغير حدث وما زال يحدث لأننا اخذنا نصبح مدجنين أكثر فأكثر. وأضاف العالم النفسي الأميركي الفائز بجوائز علمية إن الدماغ الكبير كان ضروريا للتعامل مع مواقف معقدة كان البشر الأوائل يجدون انفسهم في مواجهتها.  
 
وفي حين أن أدمغة أسلافنا الصيادين ـ الجامعين كانت مبرمجة لخوض معركة دائمة من أجل البقاء فاننا لم نعد بحاجة الى مثل هذه البرمجة وبدلا من ذلك تطورنا إلى محبين "للقيل والقال" بطبيعتنا، في حاجة دائمة إلى التواصل مع الآخرين، ومواقع التواصل الاجتماعي تتيح لنا إشباع هذه الحاجة على نطاق جماهيري واسع. 
 
ونقلت صحيفة الديلي ميل عن الأكاديمي الأميركي المرموق إن حقيقة شعور كثيرين برغبة قهرية للتواصل مع كثير من الآخرين عبر الشبكات الاجتماعية، ليست مستغربة لأن عقولنا بُرمجت لكي نكون حيوانات اجتماعية. 
 
واضاف البروفيسور هود "ان المثير أن المرء قد يفترض أن اطلاعنا على وجهات نظر مختلفة تنقلها مواقع التواصل الاجتماعي يجعل اذهاننا أكثر تفتحا بكثير ولكن ما نراه في الواقع هو العكس، ويبدو أن تكتل الأشخاص في شلل تتفق فكريا أرجح على الانترنت منه في الحياة الواقعية". 
 
وكان البروفيسور هود أشار في وقت سابق إلى أن البشر مبرمجون للإيمان بالله، لأن ذلك يزيد فرص بقائهم. 
 
وتبين دراسة لتطور أدمغة الأطفال أن ذوي الميول الدينية بدأوا خلال عملية التطور يجنون فوائد من معتقداتهم ربما بالعمل في مجموعات لتأمين مستقبل جماعتهم. 
 
وبحسب النتائج التي خرج بها البروفيسور بروس هود، أستاذ علم النفس التطوري في جامعة بريستول البريطانية، فان المعتقدات التي تؤمن بالسحر والقوى فوق الطبيعية مبرمجة في عقولنا من الولادة، وبالتالي فان الأديان تستثمر قوة نفسية شديدة الفاعلية.  
 
ويسند عمل هود باحثون آخرون وجدوا أدلة تربط المشاعر الدينية بمناطق معينة من الدماغ. ويقول هؤلاء الباحثون إن البشر مبرمجون لتلقي احساسا بالروحانية من نشاط كهربائي يحدث في هذه المناطق.
 
وتطعن هذه النتائج بآراء ملحدين مثل العالم البيولوجي ريتشارد دوكنغز الذي يجادل منذ فترة طويلة بأن المعتقدات الدينية، هي نتيجة تربية متدنية المستوى وغسل الدماغ في مرحلة الطفولة. 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. اكتشاف خلل جديد
  2. رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود باراك يؤسّس حزباً جديداً
  3. إنستغرام قد يتغير جذريًا... والضحية المشاهير!
  4. فنانو السودان المستقلون يواكبون الانتفاضة الشعبية
  5. عبدالله الثاني: سنظل مع الإمارات كتفا لكتف
  6. في
  7. بوتين يلتقي تيريزا ماي
  8. كوشنر يختتم ورشة المنامة مؤكدًا بقاء الباب مفتوحًا أمام الفلسطينيين
  9. الكشف عن أسباب حريق كاتدرائية نوتردام
  10. عبدالله الثاني يحضر مناورة أردنية إماراتية مشتركة
  11. G20 تعقد وسط توتر بين واشنطن وبكين وطهران
  12. صالح للبريطانيين: داعش ما زال يمثل تهديداً حقيقياً
  13. ترمب: أي حرب أميركية على إيران لن تطول كثيرًا
  14. كوريا الجنوبية والسعودية توقعان اتفاق تعاون بقيمة 8 مليارات دولار
  15. الإمارات تدعو لتوسيع الحماية الدولية في الخليج
  16. العراق: السجن لإندونيسية والإعدام لعراقي بجرائم
في أخبار