قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: أقدم 20 عضواً ينتمون إلى حزب العدالة والتنمية المغربي متزعم الائتلاف الحكومي الحالي، في مدينة طنجة (شمال)، على تقديم استقالتهم من صفوف الحزب احتجاجاً على ما أسموه "فشل قياديي الحزب بالمنطقة في احترام المناضلات والمناضلين والضوابط الداخلية للحزب".

ويتعلق الأمر بعبد القادر الطاهر رئيس جماعة ( قرية) حجر النحل،وعبد الحميد العباسي رئيس جماعة الزينات،وزبيدة مرون نائبة رئيس جماعة حجر النحل، وحسن الفتوح النائب الأول لرئيس جماعة العوامة، وكاتب فرع العدالة والتنمية بها، والعضوين محمد العربي الفحيل والبشير أبزاعد وهدى أزام الباجي النائبة الرابعة لرئيس جماعة العوامة وأعضاء آخرين.

وانتقد الأعضاء الذين قرروا تجميد عضويتهم في جميع هياكل الحزب في بيان تلقت "إيلاف" نسخة منه، الكتابة الإقليمية للحزب التي عمدت إلى إقصاء مستشاري الحزب بالجماعات القروية لتبوء المراتب التي يستحقونها، معيبين عليها انحيازها للوبيات التحكم والهيمنة داخل الحزب، عوض تقدير الكفاءات على قاعدة الاستحقاق.

وأعلن المستقيلون، في ذات البيان، عن عدم دعمهم لمرشحي حزب العدالة والتنمية في الانتخابات النيابية لـ 7 أكتوبر المقبل.