: آخر تحديث
يمثل آمال الشباب العربي وأحلامه

«مسبار الأمل» أول مهمة إماراتية إلى المريخ

دبي: بدأت دولة الإمارات مسيرتها نحو إطلاق أول مهمة إماراتية إلى المريخ، عندما قامت وكالة الإمارات للفضاء بتكليف مركز محمد بن راشد للفضاء بتصميم وتطوير مسبار استكشاف المريخ الذي يحمل اسم "مسبار الأمل"، لأنه يمثل آمال وأحلام الشباب العربي. ويعمل فريق المشروع على تطوير المسبار تمهيداً لإطلاقه إلى المريخ فيبلغه بحلول العام 2021 تزامناً مع الذكرى الخمسين لقيام دولة الإمارات. 

كان من السهل على الحكومة أن تستعين بالتقنيات والخبرات الأجنبية التي تمتلكها برامج أو وكالات الفضاء الدولية المرموقة، إلا أنها قررت أن يتولى مسؤولية بناء وتطوير المهمة فريق كامل من الكوادر الإماراتية، ونتيجة لهذا القرار فإن المعرفة والمهارات التي اكتسبها فريق العمل الإماراتي خلال رحلة البناء سوف تمهد الطريق أمام جيل المستقبل من المهندسين والعلماء العرب.

بناء المسبار

يتولى فريق مشروع الأمل مسؤولية بناء المسبار الذي سيجري أول دراسة تشمل مناخ المريخ، واكتشاف العلاقة والتفاعل بين الطبقات العليا والسفلى لغلافه الجوي، وسرعة الرياح، والعواصف الغبارية وتراكمات السحب، وسوف تُرسل البيانات التي جمعها المسبار إلى الأرض ليقوم الفريق العلمي للمشروع بعد ذلك بفهرستها وتحليلها، ومشاركتها مع أكثر من مئتي جامعة ومؤسسة أبحاث عالمية في سبيل خدمة المجتمع العلمي الدولي وإثراء المعرفة الإنسانية، حيث سيتم استخدام هذه المعلومات في مختلف الأبحاث الهامة، مثل التنبؤ بتطور الغلاف الجوي للأرض على مدار ملايين السنوات القادمة، كما ستساعد العلماء في جهود البحث عن حياة على الكواكب الأخرى، وربما تجيب عن السؤال الذي لا تزال البشرية تسعى لإيجاد إجابة له حتى الآن... هل يمكن أن يعيش البشر على سطح الكوكب الأحمر؟

يعتبر مشروع مسبار الأمل إرثاً وطنياً وبداية لترسيخ قطاع تكنولوجيا الفضاء في دولة الإمارات، وهو أيضاً نموذج عملي يهدف إلى إلهام شعوب المنطقة، وسوف يكون إنجازاً جديداً يمهد الطريق نحو إطلاق المهمة المأهولة إلى المريخ التي تخطط دولة الإمارات لإطلاقها خلال المئة عام القادمة، وهو القرار الذي ألهم دول الخليج للمشاركة في سباق الفضاء العالمي.

توقيت الإطلاق

يعدّ توقيت إطلاق المسبار حاسماً للغاية، وهذا لأن مداري الأرض والمريخ يكونان في أقصى نقطة تقارب بينهما مرة واحدة فقط كل سنتين، وهذا يعني أن فريق المشروع سيكون أمامه مهلة ضيقة جداً في يوليو 2020 لإطلاق الصاروخ الذي يحمل المسبار على متنه. وسوف يستغرق المسبار سبعة أشهر كي يصل إلى وجهته، لكن لا يمكن التحكم بالمسبار بشكل آنيّ من المحطة الأرضية، لذلك سيكون على فريق المشروع المكوّن من أكثر من 100 مهندس إماراتي تصميم مسبار يستطيع خوض طريقه إلى المريخ باستخدام مجسّات تعقّب النجوم ودافعات لتوجيه المسبار، وهي تعتبر عملية معقدة ودقيقة للغاية، لذلك يحرص المصمّمون على أن تكون أدق التفاصيل مطابقة للمقاييس، لأن أيّ حساب خاطئ ستترتب عليه إضاعة المسبار مساره. ويأمل فريق المشروع أن يصل المسبار إلى مدار المريخ بنجاح ليعلن عن بداية عصر جديد لقطاع تكنولوجيا الفضاء في دولة الإمارات. 


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. أعتقد
dara - GMT الأربعاء 22 مارس 2017 08:26
أعتقد أن المسمار يدرس الحياة في المريخ وتعدد الزوجات وسباق السيارات بالسيارات المطليه بالذهب كما نرى في لندن عندما يأتي خليجي ويعرض عذلته بعرضه سيارة مطليه بالذهب مع أحد نسوان الهوى لاتعرف من أي بلد جاء بها
2. ربما في مستقبل قريب
kamal - GMT الأربعاء 22 مارس 2017 09:03
الأصح القول هو مسبار فضائي ممول من الإمارات، أما عنوان" مسبار إماراتي" فلها معنى آخر لم تصل إليه أي دولة عربية بعد.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الملك سلمان يفتتح
  2. الحوار بين الإسلام السياسي والعلمانية والليبرالية مستبعد
  3. المغرب وإسبانيا يتطلعان لتقوية علاقاتهما السياسية والاقتصادية
  4. كتاب سعوديون: خطاب الملك سلمان مرجعي وشامل
  5. أزمة اليمن تدخل مرحلة الحل
  6. دبي تحتضن قمة الشرق الأوسط لشبكات التواصل لقطاع الأعمال
  7. اعتقال خمسة من حرس الملكة بعد شجار
  8. الملك سلمان: نعتز بجهود رجال القضاء في أداء الأمانة
  9. ناصر الصباح في أول ظهور بعد رحلة العلاج
  10. مواجهة مرتقبة بين القوى الكبرى في لاهاي بشأن الهجمات السامّة
  11. وفد برلماني أردني في دمشق
  12. دول الإتحاد الأوروبي تؤيد مشروع اتفاق بريكست
  13. العثور على لوحة يُعتقد أنها لـ«بيكاسو» في رومانيا
  14. لقاء حاسم اليوم يجمع بوتين وأردوغان حول سوريا
  15. ترحيب سياسي بمصالحة الزعيمين اللبنانيين جعجع وفرنجية
  16. ارتفاع حصيلة حرائق كاليفورنيا إلى 77 قتيلًا
في أخبار