قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: اعتبرت صحيفة إسرائيلية أن نشر الأردن صورة الهوية الدبلوماسية لحارس السفارة الاسرائيلية (زيف هاي موردخاي مويال) الذي قتل أردنيين في حادثة السفارة التي وقعت قبل نحو اسبوع يعتبر استفزازا لإسرائيل.

وقالت صحيفة (هآرتس) في تقرير لها، يوم الإثنين، إن نشر وسائل اعلام اردنية لهوية زيف الدبلوماسية ، ينظر إليه على أنه استفزاز من قبل الأردن، خاصة بعد أن امتنعت إسرائيل عن نشر اسمه أو نشر صورته.

وكانت إسرائيل اشارت إلى اسم القاتل بـ(زئيف)، كما نشر مكتب رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو صورة له من الخلف، دون الكشف عن وجهه.

وقالت الصحيفة الإسرئيلية إن النواب الأردنيين يجمعون توقيعات على عريضة لطرد السفير الإسرائيلي وإغلاق السفارة الإسرائيلية في عمان "لكن من غير المرجح أن يحدث ذلك"، لكن العودة إلى العمل كالمعتاد سوف تستغرق وقتا طويلا.

نشر هوية

وكانت صحف ومواقع الكترونية أردنية نشرت يوم الأحد صورة لحارس الأمن الإسرائيلي الذي قتل اثنين من المواطنين الأردنيين في مبنى تابع للسفارة الإسرائيلية في العاصمة الأردنية عمان.

نتانياهو مستقبلا يوم الاثنين الماضي زئيف

وورد اسم الحارس الإسرائيلي في بطاقة خاصة بالدبلوماسيين تصدرها وزارة الخارجية الاردنية، ويدعى "زيف حاي موردخاي مويال"، وأشارت البطاقة إلى أنه يعمل بوظيفة (ملحق).

وقتل الحارس الاسرائيلي كلا من الشاب محمد الجواودة والطبيب بشار الحمارنة يوم الأحد الماضي في حادثة فجرت أزمة دبلوماسية بين الأردن وإسرائيل وأثارت سخطا شعبيا واسعا في الأردن بسبب الطريقة التي تعاملت بها السلطات الاردنية مع تلك الحادثة.

وسمحت السلطات الأردنية لطاقم السفارة كاملا بالمغادرة بمن فيهم حارس الأمن قاتل الأردنيين.