: آخر تحديث
بالطرق الصوفية والحلوى والهدايا

المسلمون يحيون ذكرى المولد النبوي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عقرة: في كردستان العراق، يرقص أتباع الطريقة الصوفية على وقع إيقاعات خاصة، وفي ليبيا يتلقى الأطفال ألعابا جديدة، فيما يتبادل المصريون الحلويات، احتفالا بمولد النبي محمد الذي يحييه المسلمون الثلاثاء.

من الرباط إلى صنعاء وبنغازي وصولا إلى بغداد، يكحل الجميع عينيه بحسب السنّة النبوية ويرتدون أفضل الملابس احتفالا بالمولد النبوي الذي يحييه المسلمون السنة الثلاثاء المصادف 12 ربيع الأول بحسب التقويم الهجري، بعد ما يقارب 1450 عاما بعد ولادته في مكة المكرمة.

في مدينة بنغازي في شرق ليبيا، تعلو ضحكات الأطفال منذ مساء الاثنين تحت الأكاليل والفوانيس الملونة، بثيابهم الجديدة وألعابهم ذات الألوان المتوهجة في أيديهم.

وإذا كانت المباني المحيطة لا تزال تحمل آثار المعارك وأعمال العنف الأخرى التي أدمت البلاد منذ العام 2011 وسقوط نظام معمر القذافي، فإن هذا العيد يعتبر مساحة فرح نادرة وسط تلك الفوضى.

وفي حين يحتفل السنة بالمولد النبوي الثلاثاء، ينتظر الشيعة حتى يوم الأحد المقبل في 17 ربيع الأول، لإحيائه. ولهذا، تقيم بعض البلدان الإسلامية احتفالات خلال الأسبوع الفاصل بين المذهبين، ويطلق عليه اسم "أسبوع الوحدة الإسلامية".

في مصر، كما في كل عام، يتفاخر أهل البلد بتقليدهم الوطني، وهو "عروسة المولد"، التي تتشكل في عجينة السكر المضغوط التي تصنع في قالب خشبي.

وبحسب التقاليد، يقدم الشبان تلك الدمى لخطيباتهم، إلى جانب الحلوى التقليدية.

وفي كردستان العراق في شمال البلاد، يتم الاحتفال بتقاليد أخرى، بحسب الطريقة الصوفية. وبزي كردي تقليدي، يلتقي العشرات من أتباع تلك الطريقة لإقامة صلاة جماعية تليها جلسات "ذكر".

ووقوفا بطوابير أو في دوائر، يحرك هؤلاء شعرهم الطويل بتحريك رؤوسهم على إيقاعات جسدية مع أناشيد وأدعية تعبد.

أما في باكستان، فأضيئت وزينت المساجد في ذكرى المولد النبوي، الذي يختلف تاريخه في كل عام بسبب التباين بين التقويمين الهجري والميلادي.

ويحتفل المغرب بهذا العيد بإصدار عفو ملكي في كل عام.

ويعد هذا اليوم عطلة رسمية في العراق، ذي الغالبية الشيعية. في المقابل، يرفض السلفيون الاحتفال به على اعتباره "بدعة".

وكان تنظيم الدولة الإسلامية منع الاحتفال بالمولد النبوي خلال ثلاث سنوات من سيطرته على المدينة.

لكن العام الحالي كان مغايرا، إذ عادت الأناشيد وتقاليد توزيع الكعك والتمر في أزقة المدينة القديمة التي شهدت دمارا كبيرا.


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. حسب السنة النبوية
فول على طول - GMT الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 04:00
التشبة بالكفار حرام ..ومن تشبة بالكفار فهو واحد منهم ومصيرة مصيرهم هذة هى السنة النبوية ..يعنى حيرتونا التشبة بالكفار حرام ولا حلال ؟ ارسوا على بر من فضلكم . بعد 14 قرنا ومش عارفين السنة النبوية الصحيحة ؟ ربنا يشفيكم .
2. بدعة أم لا ؟ وحرام أم حلال ؟
زعبوطو - GMT الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 05:12
أفغانى انتحارى يفجر نفسة فى كابول فى تجمع اسلامى يحتفلون بالمولد النبوى ومقتل أكثر من خمسين شخصا ,,...وهل الاحتفال بالمولد النبوى بدعة وتشبة بالكفار أم حلال ؟ بعد 14 قرنا لم تستقروا على شئ واحد فى الاسلام . ربنا يرحمكم .
3. ولادة النور
خالد - GMT الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 06:55
ولِدَ الهُدى فالكائنات ضياءُ ---- وفمُ الزمان تبَسمٌ وثناءُالحياة والأنسان والسموات والملائكة تزهو وتزدهر بذكرى مولد سيد الكائنات أبا الزهراء محمد (ص) نبي الأنسانيه , فأهلاً بمولدهِ
4. الرسول عليه الصلاة و السلام لم يحتفل بمولده فلماذا نحتفل نحن به و نحن أقل منه قدراً عند الله
I sent USA some Coffins - GMT الأحد 25 نوفمبر 2018 07:21
عنوان التعليق لمن يفهمون و ليس الذين يلعبون على عواطف المسلمين و يسلبونهم حقوقهم الانسانية و الاجتماعية باسم محبة آل بيت الرسول عليه الصلاة و السلام تعيش الوهابيةتعيش الأمة الإسلامية السنيةتعيش الحركات الجهادية التي ليس لها علاقات بأي مخابرات معادية لأهل السنة و الجماعةتسقط كل الجماعات المعادية لأهل السنة والجماعة فقد سئمنا سرقاتكم و جرائمكم يا أحفاد ذو الخويصرة


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. كوريا الشمالية: جو بايدن أبله!
  2. الأمم المتحدة: العراق يواجه تحديًا خطيرًا في منع استخدام أراضيه في صراع دولي
  3. الإمارات تقر قانونًا ينصف
  4. مسؤول أممي يدفع ثمن إشادته بقيادي بارز في حزب الله!
  5. القيادة الكويتية تقرع جرس الإنذار متخوفة من مشهد قاتم
  6. التحالف العربي: إيران تزوّد الحوثيين بقدرات نوعية
  7. المواجهة تتصاعد بين ترمب والديموقراطيين في الكونغرس
  8. السعودية: سنفعل ما بوسعنا لمنع قيام حرب في المنطقة
  9. واشنطن: الأسد استعمل الكيميائي... وسنردّ سريعًا
  10. المتظاهرون السودانيون مصمّمون على إرساء حكم مدني
  11. نظام
  12. رجل الجزائر القوي يدعو الشعب إلى التعاون مع الجيش
  13. أمير الكويت: نعيش ظرفا بالغ الدقة
  14. ماي: نعم لاستفتاء ثان للخروج من مأزق
في أخبار