: آخر تحديث
سبحة اعتذارات الرؤساء والزعماء العرب تكر

أمير الكويت يدق المسمار الأخير في نعش قمة بيروت

بيروت: دق أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، المسمار الأخير في نعش القمة الاقتصادية العربية المقررة في بيروت  بعد اعتذاره عن المشاركة.

وكان لافتا طريقة إعلان خبر الإعتذار عن حضور فعاليات هذه القمة، فالإعلان جاء عبر الاعلام اللبناني، حيث ذكرت قناة "إل بي سي"، أن أمير الكويت، صباح الأحمد الجابر الصباح، اعتذر عن حضور القمة العربية الاقتصادية التي تعقد في بيروت يوم الأحد، وفي المقابل امتنعت وزارة الخارجية اللبنانية عن تأكيد المعلومة أو نفيها.

غياب الزعماء

ولم يقدم الاعلام اللبناني أي تفسيرات حول أسباب الاعتذار المفاجئ، خصوصا ان الطرف المنظم كان يعول كثيرا على حضور امير الكويت، في الوقت الذي كرت فيه سبحة اعتذارات الرؤساء والزعماء العرب، حيث لم يبقَ حتى الآن سوى رئيسين أكدا حضورهما وهما موريتانيا والصومال.

التغيير المفاجئ

وكانت مشاركة الشيخ الصباح منتظرة بشكل كبير في هذه القمة، وسبق له وان بعث برسالة الى الرئيس اللبناني في أواخر شهر أكتوبر من العام الفائت، أشاد خلالها بالعلاقات "الأخوية ​الطيبة" التي تربط دولة الكويت بلبنان​، مؤكداً "تلبية الدعوة الى المشاركة في أعمال مؤتمر القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية في دورتها الرابعة التي ستعقد في بيروت في 19 يناير".

كما أشاد بـ"استضافة لبنان لهذه القمة المهمة وعقدها في ظل الظروف الصعبة والدقيقة التي تمر بها أمتنا العربية، والتي تستدعي وحدة الصف وتعزيز روح التضامن والعمل العربي المشترك، لا سيما في جوانبه الاقتصادية والتجارية والتنموية، والارتقاء به الى آفاق أرحب خدمة لأوطاننا وشعوبنا العربية، آملين ومتطلعين الى أن تكلل أعمال هذه القمة بالتوفيق والنجاح وتحقيق أهدافها المنشودة والمرجوة".

على خطى الدول الاخرى

كويتيا، قالت صحيفة الراي، "انه في ظل تراجع مستوى حضور القادة العرب في القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية في بيروت، حذت الكويت حذو الدول الأخرى، حيث تقرر أن يمثلها في أعمال القمة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الذي يصل العاصمة اللبنانية السبت"، وأشارت، "إلى ان خفض مستويات الحضور والتمثيل من قبل الدول العربية دفع الكويت إلى اتخاذ قرار مماثل".

اتصال الرئيس اللبناني

وفي خضم المعمعة تلقى الشيخ الصباح اتصالا هاتفيا من الرئيس اللبناني، ميشال عون، بحثا "خلاله في القضايا ذات الاهتمام المشترك والمستجدات". ونشرت وكالة الأنباء الكويتية الخبر دون ان تأتي على ذكر القمة او موضوع حضور امير الكويت من عدمه.

وقالت كونا "تلقى أمير الكويت اتصالا هاتفيا من أخيه الرئيس العماد ميشال عون جرى خلاله استعراض العلاقات الثنائية المتميزة والوطيدة بين البلدين والشعبين والقضايا ذات الاهتمام المشترك وبحث مستجدات الأحداث في المنطقة، مشيرة الى ان الرئيس عون تمنى للامير دوام الصحة والعافية وللكويت وشعبها المزيد من الرقي والازدهار، واعرب الشيخ الصباح  عن خالص تقديره للرئيس اللبناني على هذا التواصل الذي يجسد أواصر العلاقات التاريخية والمتميزة بين البلدين، متمنياً له دوام الصحة والعافية وللبنان دوام الرقي والازدهار".


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. lbnan
Hamid Bagdady - GMT الجمعة 18 يناير 2019 08:31
شكراً لكل من أعتذر عن الحضور - فليحضرها حسن نصر الله الذي يعتبر نفسه رئيس لبنان !


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. إسرائيل تطلق أول مركبة فضائية من صنعها إلى القمر
  2. مرشحة حزب بارزاني رئيسة لبرلمان الاقليم بمقاطعة 3 احزاب
  3. أبو عبيدة عامر بن الجراح بريطاني
  4. الإمارات تشتري أسلحة من
  5. معرض الكتاب بالدار البيضاء ينهي فعالياته ب560 الف زائر
  6. خبراء: مصر معرّضة لعمليات إرهابية تزامنًا مع التعديلات الدستورية
  7. ولي العهد السعودي يختتم زيارته إلى باكستان
  8. إجراءات عراقية لمواجهة غسيل الاموال وتمويل الارهاب
  9. آدم شيف … صقر ديمقراطي قد يسقط ترمب
  10. توشيح الأمير محمد بن سلمان بـ
  11. حزب العمال البريطاني ينشطر!
  12. إعلام كوريا الشمالية يتحدث عن
  13. الأمير محمد بن سلمان يلتقي كبار الشخصيات في إسلام آباد
  14. موسكو: إعلام بريطانيا مرتبط بالاستخبارات
  15. ولي العهد السعودي ينشئ مركزًا صحيًا باسم فرمان علي بباكستان
  16. أكراد سوريا يدعون الأوروبيين إلى
في أخبار