قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مع عزم الحكومة اللبنانيّة خفض رواتب موظفي الدولة، تظهر أرقام خيالية لرواتب يتقاضاها السياسيون في لبنان من رئيس الجمهورية إلى رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس النواب، والأجدى الإقتطاع منها في الموازنة.

إيلاف من بيروت: يدور حديث في لبنان عن عزم الحكومة اللبنانية الصارم الاقتطاع من رواتب موظفي الدولة، في الموازنة المقبلة، في حين لو تم اقتطاع الأموال من رواتب السياسيين لكانت الأمور أكثر عدلًا.

فبحسب الخبير الإقتصادي جمال زيادة، فإن "الأرقام المتداولة لرواتب الرؤساء والنواب والوزراء في لبنان تشير إلى أن رئيس الجمهورية يتقاضى بحسب جداول وزارة المالية مخصصًا شهريًا قدره 18 مليونا و750 ألف ليرة شهريًا، أي 225 مليون ليرة سنويًا".

يضيف زيادة لـ"إيلاف": "يتقاضى كل من رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء 17 مليونا و737 ألف ليرة شهريًا، أي 212 مليونا و844 ألف ليرة سنويًا. أما الوزير فراتبه الشهري 12 مليونا و937 ألف ليرة، أو ما يعادل 155 مليونا و244 ألف ليرة سنويًا، فيما يتقاضى النائب 12 مليونا و750 ألف ليرة شهريًا، أي 153 مليون ليرة سنويًا. وبالتالي يدفع اللبنانيون إلى الرؤساء والنواب والوزراء الموجودين في الحكم رواتب سنوية بقيمة 24 مليارا و892 مليون ليرة سنويًا.

مبلغ إضافي
يتابع زيادة: "يضاف إلى هذا المبلغ مبلغ إضافي من المليارات، إذ يتقاضى كل نائب 2.7 مليون ليرة شهريًا من صندوق تعاضد النواب (الممول من اشتراكات النواب بقيمة 100 ألف ليرة وما تبقى من موازنة الدولة) ليصل المبلغ الإجمالي السنوي لكل النواب إلى 4 مليارات و147 مليون ليرة. وأيضًا، يخصص للنائب اعتماد سنوي بقيمة 100 مليون ليرة من وزارة الأشغال العامة، ليكون الاعتماد الإجمالي السنوي للنواب 12 مليارا و800 مليون ليرة. هكذا، يمكن القول إن ما يدفعه اللبنانيون إلى مسؤوليهم الذين يمارسون مهماتهم هو حوالى 41 مليارا و839 مليون ليرة سنويًا.

تعويضات ومخصصات
وكانت شركة "الدولية للمعلومات" نشرت دراسة تشير إلى أن النائب السابق يتقاضى كذلك تعويضات ومخصصات مدى الحياة، وبعد وفاته يذهب راتبه إلى عائلته (النواب السابقون الأحياء 310، وهناك 103 متوفين)... وهذه الفئة تحصل على 55 في المئة من مخصصات النائب الموجود في السلطة، في حال خدم النائب في البرلمان دورة نيابية كاملة، و65 في المئة عن دورتين نيابيتين و75 في المئة عن ثلاث دورات نيابية وما فوق. وإذا توفي النائب أثناء دورته الأولى اعتُبر كأنه أمضى ثلاث دورات. وقدرت الدراسة مخصصات النواب السابقين السنوية بقيمة 28 مليار ليرة.

كذلك يتقاضى رؤساء الجمهورية ومجلس النواب والحكومة السابقون حوالى 75 في المئة من رواتبهم التي كانوا يتقاضونها حين كانوا يمارسون مهماتهم. وتصل هذه "المخصصات والتعويضات" إلى حوالى 30 مليار ليرة سنويًا. وبالتالي، يدفع اللبنانيون إلى النواب والرؤساء السابقين وإلى عائلات المتوفين منهم حوالى 58 مليار ليرة سنويًا.

بالنتيجة، يدفع فقراء لبنان وأثرياؤه على حد سواء، حوالى 100 مليار ليرة سنويًا إلى الرؤساء والوزراء والنواب الحاليين والسابقين. علمًا أن بإمكان الرؤساء والوزراء والنواب الذين كانوا يشغلون مناصب في القطاع العام أن يحصلوا على تعويضات التقاعد من وظائفهم، إضافة طبعًا إلى "المخصصات والتعويضات" الأبدية.

هذه الأرقام هي الأرقام السارية منذ سنين، أي ما قبل أن يقر النواب أنفسهم سلسلة الرتب والرواتب، والتي يتبيّن أنها لحظت زيادات على رواتب الرؤساء والوزراء والنواب تتراوح بين 4 ملايين و250 ألف ليرة و6 ملايين و250 ألف ليرة شهريًا، بما يوازي 8 مليارات و297 مليون ليرة سنويًا ستضاف إلى الـ 100 مليار ليرة.