قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي: لم تمض سوى ساعات على تهديد علاوي بالاعتذار عن تشكيل الحكومة اذا استمر انصار الصدر بقتل المتظاهرين بعد مجزرتهم في النجف حتىى هاجموا مساء اليوم متظاهري كربلاء فقتلوا متظاهرا واصابوا عددا منهم بينهم فتاة... بينما أعلن آياد علاوي عن تقديمه طلبات لمنظمات دولية بضرورة محاسبة قتلة المحتجين وتقديمهم لمحكمة الجنائية الدولية في وقت في حين اطلق ناشطون حملة لاعلاق حساب الصدر على تويتر.

فقد هاجمت مليشيات مقتدى الصدر من عناصر القبعات الزرقاء المتظاهرين في ساحة الأحرار بمحافظة كربلاء (110 كم جنوب بغداد) بالرصاص الحي والسكاكين ما ادى الى اصابة العيديد منهم بينهم متظاهرة وسط مخاوف من مجزرة مشابهة لتلك التي ارتكبوها في النجف مساء امس.

كما اطاح عناصر الصدر بمنصة الاعتصام ومزقوا صور قتلى التظاهرات في محاولة لاستفزاز المحتجين وهم يستعرضون مسدساتهم ويهتفون هتافات استفزازية ويقومون باطلاق العيارات النارية في الجو لتفريق المحتجين في ساحة التربية وسط مخاوف من من أحداث مأساوية مشابهة في كربلاء قد يذهب ضحيتها أعداد كبيرة من المتظاهرين.

تشييع أحد قتلى هجوم أنصار الصدر في النجف

جاء ذلك في وقت وثق ناشطون ارتفاع عدد الضحايا من المتظاهرين بنيران ميليشيا سرايا السلام التابعة للصدر في محافظة النجف الى أكثر من 23 قتيلا وأكثر من 197 جريحا16 منهم حالتهم حرجة.

مليشيا الصدرتهاجم متظاهري كربلاء:

بلّغ على مقتدى.. حملة شعبية لاغلاق حسابه على تويتر

واليوم اطلاق ناشطون حملة على شبكات التواصل الاجتماعي حملة واسعة لاغلاق حسب الصدر على تويتر لتحريضه على القتل والعنف.

حملة لاغلاق حساب مقتدى الصدر على شبكة التواصل الجتماعي

ويهدف الناشطون من حملتهم هذه التي اطلقوها تحت هاشتاغ #بلّغ_على_مقتدى لحظر حساب الصدر والناطق بأسمه صالح محمد العراقي حيث سرعان ما تصدر منصات التواصل الاجتماعي في العراق وذلك بعد بساعات من مهاجمة انصاره لمتظاهري النجف ما اسفر عن مقتل واصابة حوالي 200 منهم واحراق خيم ساحة احتداجهم.

وجاءت الحملة بعد ساعات من قيام ميليشيا الصدر بمهاجمة ساحة الاحتجاج الرئيسية في مدينة النجف مما تسبب بمقتل ثمانية متظاهرين واصابة عشرات آخرين معظمهم أصيب إصابات مباشرة بالرصاص.

ويمكن لاي مستخدم لمنصة تويتر الإبلاغ عن التغريدات أو الحسابات التي تتضمن تهديدا أو سلوكا مسيئا حيث يقوم الموقع بمراجعة هذه البلاغات خلال فترة وجيزة وفي حال وجد أنها تنتهك سياسته الرافضة للتحريض على العنف يتخذ إجراءات تتراوح بين التحذير وصولا الى وقف حساب المستخدم بشكل نهائي.

دعوة متظاهرات عراقيات للمجتمع الدولي بعدم ترك العراق وحيداً

ومن جهتها نقلت مواقع عراقية اليوم عن مصادر دبلوماسية غربية لم تسمها توقعاتها بوضع الولايات المتحدة 5 من المقربين لمقتدى الصدر على قائمة الإرهاب بسبب ممارسات مليشيات القبعات الزرق ضد المتظاهرين خلال الساعات الاخيرة وهم كاظم العيساوي ابو دعاء "المسؤول العسكري" والشيخ ابراهيم الجابري "المسؤول الإداري" ومصطفى اليعقوبي "المسؤول المالي" وحسن العذاري "المسؤول الاستخباري" اضافة الى محمود الجياشي "المسؤول عن التوجيه العقائدي والفتاوى".

دعوة منظمات خارجية لاحالة قتلة المحتجين لمحكمة الجنائية الدولية

اعلن زعيم ائتلاف العراقية اياد علاوي اليوم انه بعث باربعة رسائل الى قادة ورؤساء منظمات دولية من اجل حماية المتظاهرين العراقيين ومحاسبة قتليهم في المحاكم الدولية.

وقال علاوي في تغريدة على تويتر وتابعتها "إيلاف" انه قام بارسال رسائل الى الامين العام للامم المتحدة والامين العام للجامعة العربية ووزراء خارجية الدول دائمة العضوية في مجلس الامن الدولي بالاضافة الى منظمة المؤتمر الاسلامي لبيان حقيقة مايجري في #العراق وضرورة محاسبة المتورطين بسفك دماء المتظاهرين الابرياء وتقديمهم الى المحكمة الجنائية الدولية.

كرار عدي الياسري قتلته مليشيات الصدر في النجف

وقال إن استمرار الاعتداءات على المتظاهرين وترهيبهم من قبل بعض العصابات الخارجة عن القانون يعكس مؤامرة خبيثة لاجهاض المطالب الوطنية المشروعة لابناء شعبنا حيث الصمت الحكومي واجهزته الامنية لن يعفيها من المساءلة القانونية عن القمع بحق المتظاهرين، وعدم اتخاذها اجراءات لايقاف تلك الانتهاكات التي يتعرض لها الشباب المنتفض، يؤكد ضلوعها و تواطؤها و موافقتها.

ومن جانبه اكد رئيس اقليم كردستان السابق زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود برازاني قلقه البالغ حيال زيادة أعمال العنف والأحداث الدموية خلال الايام الماضية في بغداد والنجف.. مدينا بشدة القتل وسفك الدماء واستخدام العنف ضد المتظاهرين.

ودعا الحكومة العراقية والمؤسسات الرسمية ذات العلاقة إلی أداء مهامها في حماية ارواح المواطنين.. وطالب الجهات السیاسية بالتعامل بلغة العقل والمنطق مع هذه الأزمة العميقة الجاثمة علی صدور العراقيين. وشدد على تأييده للمطالب المشروعة للمتظاهرين والمواطنين.

حسين مازن قتل بثلاث رصاصات من مليشيا سرايا السلام التابعة للصدر

أما رئيس الوزراء السابق رئيس ائتلاف النصر حيدرالعبادي فقد اكد في تغريده على "مساندة استمرار التظاهرات السلمية وحمايتها من اجل اجراء اصلاحات جوهرية، ونقف امام محاولات حرفها نحو العنف والفوضى وتعطيل الحياة العامة. على القوى الامنية ممارسة واجبها القانوني لحماية السلميين. الجماهير سيدة نفسها، لا وصاية عليها، #ستنتصر_ارادة_الشعب رغم القتل والتنكيل والتخويف".